شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

عبد الفتاح السيسي أدى اليمين الدستورية رئيساً لمصر

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 8 يونيو, 2014 | القسم: أخبار وسياسة

أدى الرئيس المصري المنتخب، عبدالفتاح السيسي، اليوم الأحد، اليمين الدستورية رئيساً للجمهورية، وذلك بمقر المحكمة الدستورية العليا بحضور أعضاء الجمعية العامة بالمحكمة، برئاسة المستشار أنور العاصي، رئيس المحكمة الدستورية العليا بالإنابة، وكذلك بحضور الرئيس المؤقت المستشار عدلي منصور المنتهية ولايته، بينما تبدأ احتفالات التنصيب في المساء بقصر القبة بحضور عدد كبير من رؤساء الدول العربية والأجنبية.

0e02a8c22-943d-473a-8155-e978321d7829_16x9_600x338
وقد استهلت المراسم بالسلام الجمهوري المصري، تبعته تلاوة لآيات من القرآن الكريم، ثم كلمة قصيرة للمستشار ماهر سامي، نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا، ثم كلمة للمستشار أنور العاصي، رئيس المحكمة الدستورية بالإنابة، تلتها تلاوة الرئيس الجديد للقسم، إيذاناً بتسلمه سلطات رئاسة الجمهورية.

يأتي هذا بينما شددت أجهزة الأمن على التصدي بكل قوة لأي محاولات لإفساد مراسم التنصيب.

الرئيس الجديد ومن داخل قاعة الاحتفالات الكبرى في المحكمة، أدى قسم الرئاسة الذي ينص على الحفاظ على النظام الجمهوري، واحترام الدستور والقانون، ورعاية مصالح الشعب، والحفاظ على استقلال مصر ووحدة وسلامة أراضيها.

وبالإضافة إلى أعضاء المحكمة الدستورية العليا والمستشار عدلي منصور، أدى السيسي القسم بحضور رئيس الوزراء إبراهيم محلب وأعضاء حكومته، وشيخ الأزهر أحمد الطيب، وبابا الأقباط تواضروس الثاني، والعديد من الشخصيات العامة والسياسية، يتقدمهم نبيل العربي الأمين العام لجامعة الدولة العربية، وعمرو موسى رئيس لجنة الخمسين.

ترتيبات امنية مشددة

واستكمالاً لتأمين الاحتفال بتنصيب الرئيس الجديد، أغلق الأمن المصري مداخل ميدان التحرير، ونشرت المدرعات وطوقت المداخل الحيوية بالأسلاك الشائكة، كما نصبت بوابات إلكترونية على مداخل الميدان من اتجاهي عبدالمنعم رياض وطلعت حرب لتفتيش الوافدين للاحتفال بتنصيب الرئيس الجديد.

أداء الرئيس المنتخب للقسم ليس الأول من نوعه، فضمن تاريخه العسكري السابق، أدى عبدالفتاح السيسي أول قسم له عام 1977 بعد تخرجه من الكلية الحربية.

ومنذ وصوله إلى أعلى منصب في وزارة الدفاع، أدى السيسي القسم ثلاث مرات: القسم الأول كان أمام الرئيس المخلوع محمد مرسي في أغسطس 2012، أما القسم الثاني فكان أمام الرئيس المؤقت عدلي منصور في يوليو 2013 بعد الإطاحة بمرسي، أما القسم الثالث فكان أيضاً وزيراً للدفاع ضمن الحكومة الحالية برئاسة إبراهيم محلب في مارس 2014، ليكون قسمه رئيساً للجمهورية هو الخامس في تاريخه.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.