شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

لا تبالغي بتقديم العصائر!

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 13 يونيو, 2014 | القسم: الأطفال

hasa20

أي طفل يحبّ شرب العصير، لطعمه اللذيذ ولونه الملفت، وكونه يُنعش ويروي العطش.

يُفضّل أن يشرب الأطفال عصير الفاكهة الطبيعي بدلاً من شرب المشروبات المحلاة بالسكر، لأنه يوفر لهم الفيتامينات والمعادن. فإذا تناولوه بكميات معتدلة، قد يكون جزءاً من نظام غذائي صحي لهم، كطريقة لتقديم بعض العناصر الغذائية الإضافية لوجباتهم الخفيفة لا سيما للأطفال الذين لا يتناولون كميات كافية من الخضار والفاكهة.

 

كثرة العصير لا تعني زيادة في التغذية!

 

لكن للعصائر بعض العيوب، فهي مليئة بالسعرات الحرارية وتناول كميات كبيرة منها يضيف الكثير من السعرات الحرارية غير الضرورية على نظام طفلك الغذائي. مما يجعلها أحد الأسباب المهمة لارتفاع نسبة السمنة لدى الأطفال.

 

كما أن تناول طفلك الكثير من العصائر قد يؤدي إلى الإصابة بالإسهال المزمن والغازات والإنتفاخ وآلام المعدة، بسبب التدفق السريع للكربوهيدرات من العصير فلا تتحمل أمعائه الدقيقة إمتصاصه.

 

ولا يمكننا أن نتجاهل سكر الفاكهة في العصير فبالرغم أنه سكر طبيعي فإنه كسائر الأنواع حيث أن المبالغة فيه قد تسبب تسوس الأسنان.

 

إختاري الخضار والفاكهة الكاملة أولاً!

 

ربما أكبر شكوى ضد العصائر هي أنها تُعتبر غالباً بديلا للخضار والفاكهة الكاملة. معظم العصائر – إلا إذا كانت تحتوي على الكثير من قطع الفاكهة الكاملة – ينقصها الألياف الموجودة في الخضار والفاكهة الطازجة. وكما نعلم أن الألياف الغذائية لها فوائد صحية عديدة أهمها الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي عند الأطفال.

 

راقبي الكمية!

 

يعتبر الأطفال أكبر مستهلكي العصائر. لا يضع بعض الأهل الحدود على العصير مثلما يفعلون مع المشروبات الأخرى بسبب الإعتقاد بأن العصير صحي. حقاً إن العصائر الطبيعية 100% بديلاً مغذّ أكثر، مقارنة بالمشروبات المحلاة بنكهة الفاكهة والمشروبات الأخرى، ولكنها قد تستبدل مكان الحليب الذي يحتلّ مكانة أساسية ومهمة جداً في النظام الغذائي لأطفال في هذا السن.

 

قومي بتقديم العصائر الطبيعية بكميات معتدلة لطفلك، فهي تمنحه بعض الفيتامينات والمعادن ولكن يُفضّل عدم الإفراط في تناولها. بشكل عام، يجب أن يتناول الأطفال بين عمر السنة والسنتان حصة الى حصتين من الفاكهة يومياً والأطفال الأكبرسناً حصتان الى أربع حصص يومياً (الحصة تعادل نصف قطعة فاكهة طازجة او نصف كوب عصير) ويجب ألا تتعدى حصص العصير أكثر من نصف قيمة الحصص أي 2/1 كوب الى كوب واحد. يبقى الأفضل هو تشجيع طفلك على تناول الفاكهة الطازجة لأنها غنية بالألياف الصحية.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.