شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

ارتفاع عدد ضحايا العدوان الاسرائيلي على سفينة مرمرة الى 10

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 25 مايو, 2014 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

0re_1365006383

توفي أحد المواطنين الأتراك مساء الجمعة في أحد المستشفيات بالعاضمة أنقرة متأثرًا بجراحه التي أصيب بها أثناء الهجوم الإسرائيلي على سفينة ماوي مرمرة التركية والتي كانت تنقل مساعدات إنسانية إلى قطاع غزة المحاصر في عام 2010.

فقد أفادت الأنباء أن المواطن التركي “سليمان أوغور سويلماز” والبالغ من العمر 51 عامًا كان على متن سفينة ماوي مرمرة أثناء توجهها إلى قطاع غزة عام 2010 لفكّ لحصار، وقد تعرض لإصابات بالغة جرّاء الاعتداء الإسرائيلي عليهم، مما استوجب نقله إلى المستشفى ووضعه تحت العناية المركزة بسبب جراحه الخطرة.

وقد وضع سويلماز قيد العناية المركزة في أحد المستشفيات بالعاصمة أنقرة لعدة شهور، ثم نقل بعد ذلك إلى منزله وأشرف العديد من الأطباء على علاجه الذي دام نحو أربع سنوات، إلا أن حالته الصحية ساءت بشكل كبير قبل نحو شهر بسبب ظهور بعض الالتهابات، وأعيد في إثرها إلى المستشفى ثانية، إلا أنه فارق الحياة هناك ولم يتمكن الأطباء من إنقاذه.

يشار إلى أن رئيس الوزراء التركي “رجب طيب أردوغان” قد زار سويلماز أثناء وجوده في المستشفى عام 2010، كما زار بقية المرضى الذين أصيبوا بنيران الجنود الإسرائيليين الذين هاجموا سفينة ماوي مرمة أثناء إبحارها في المياه الدولية قبيل وصولها إلى قطاع غزة.

ومن الجدير بالذكر أن عدد المصابين جرّاء الاعتداء الإسرائيلي على سفينة ماوي مرمرة عام 2010 قد بلغ 30 جريحًا، في حين بلغ عدد الضحايا تسعة، ومع وفاة المواطن التركي سليمان أوغور سويلماز ارتفع عدد الضحايا إلى عشرة.

وكان أهالي ضحايا سفينة “ماوي مرمرة” قد وجّه انتقادات شديدة ضد الحكومة لعزمها على إعلان عفو خاص عن المعتدين الإسرائيليين المتسببين في وفاة تسعة مواطنين أتراك، مؤكدين على أن هذا العفو لو صدر بالفعل فإنه سيعتبر بقعة سوداء في تاريخ تركيا.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.