شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

التشكيلة المتوقعة لطرفي نهائي دوري ابطال اوروبا ريال واتلتيكو مدريد

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 24 مايو, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, رياضـة

لشبونة – فيما يلي نبذة عن التشكيلة الأساسية المتوقعة لريال مدريد الاسباني وغريمه المحلي اتلتيكو مدريد في نهائي دوري أبطال اوروبا لكرة القدم في لشبونة السبت.

* ريال مدريد (4-3-3):

– ايكرس كاسياس (34 عاما): هو القائد الملهم لريال مدريد ومنتخب اسبانيا، فقد مكانه بالتشكيلة الأساسية للفريق في الدوري الاسباني لكنه احتفظ ببراعته في كأس الملك ودوري الأبطال، قاد الفريق للفوز بكأس الملك هذا الموسم ويستطيع التصدي ببراعة لتسديدات خطيرة لكن قد يعاني من بعض الصعوبات في التمريرات العالية.

– داني كارباخال (22 عاما): تطور الظهير الأيمن سريعا بعدما انتزع مكان الفارو اربيلوا ثم رسخ وجوده مع غياب زميله بسبب الاصابة. يجيد الانطلاقات القوية في الجانب الأيمن لكن تحوم شكوك حول تركيزه الدفاعي في بعض الأحيان.

– بيبي (31 عاما): عندما يحتفظ بهدوء أعصابه فانه يصبح من أفضل اللاعبين في قلب الدفاع كما يشكل شراكة صلبة مع سيرجيو راموس في الدفاع. يمتاز بالسرعة والالتحامات القوية واجادة ألعاب الهواء وربما يمر بأفضل موسم له مع ريال مدريد هو لاعب يحب أن تكرهه جماهير المنافسين.

– سيرجيو راموس (28 عاما): قلب دفاع قوي يمتاز باللياقة البدنية العالية واجادة الناحية الفنية وهو قائد دفاع ريال مدريد صاحب تصميم شديد ويعتمد عليه المدربون كثيرا كما يمثل تهديدا للمنافسين بفضل اجادة ضربات الرأس.

1242282-26836448-640-360

– مارسيلو (26 عاما): ظهير أيسر يمتلك مهارات عالية ويحبذ الهجوم من ناحية الجناح الأيسر بدأ الموسم وهو في التشكيلة الأساسية دون منافسة لكن الاصابات فتحت المجال أمام فابيو كوينتراو الذي يجيد التغطية الدفاعية بشكل أفضل. يبدو انه لا يزال الخيار الأول للمدرب الايطالي كارلو انشيلوتي في مركز الظهير الأيسر لكنه يواجه منافسة قوية الآن.

– اسير يارامندي (24 عاما): ضمه ريال مدريد كموهبة واعدة من ريال سوسيداد وأمضى عاما صعبا للتكيف على الأجواء مع فريقه الجديد ولا يزال بحاجة للانفتاح بشكل أكبر. فرض نفسه في سوسيداد على خط الوسط في تقديم التغطية الدفاعية وقدرته على اختراق صفوف المنافسين بتمريراته يثق انشيلوتي انه قادر على استخراج أفضل ما عنده مع ريال مدريد ومن المرجح ان يلعب مع غياب تشابي الونسو للايقاف.

– لوكا مودريتش (28 عاما): بعد بداية ضعيفة لمشواره مع ريال مدريد أصبح اللاعب الكرواتي ضمن أهم أفراد التشكيلة هذا الموسم. تعقد المقارنات بينه وبين الأسطورة الهولندية يوهان كرويف في فترة شبابه. يلعب بتوازن واضح ويجيد تخطي المنافسين ومساندة الهجوم من خط الوسط.

1243009

– انخيل دي ماريا (26 عاما): لم يكن الموسم جيدا معه في البداية لكنه أصبح من أهم اللاعبين في الفريق حاليا. جاءت نقطة التحول مع انتقاله من مركز الجناح الأيمن الى اللعب ناحية اليسار في خط الوسط المكون من ثلاثة لاعبين بفضل سرعته وتمريراته المتقنة.

– جاريث بيل (24 عاما): أغلى لاعب في العالم وأظهر لمحات من البراعة في أول موسم له مع الفريق جاء أبرزها عندما سجل هدف الفوز على برشلونة في نهائي كأس ملك اسبانيا. يمتاز بسرعة عالية وتسديدات قوية بقدمه اليسرى لكنه لا يزال بحاجة للتعاون بشكل أفضل مع زملائه.

– كريم بنزيمة (26 عاما): هو نقطة تفوق للفريق وأصبح أكثر حماسا في اللعب تحت قيادة انشيلوتي ومساعده زين الدين زيدان. عانى من اهتزاز مستواه مع خروجه ودخوله للتشكيلة الأساسية تحت قيادة المدرب السابق جوزيه مورينيو لكنه رد بقوة مع انشيلوتي.

– كريستاينو رونالدو (29 عاما): أفضل لاعب في العالم ويتمتع بطموح غير محدود ويقول إن حلمه هو قيادة ريال مدريد للفوز باللقب العاشر في كأس اوروبا. يأتي على رأس أبرز لاعبي هذا الجيل مع الارجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة. هو أهم لاعبي ريال مدريد ويمتاز بالسرعة العالية والقوة البدنية اضافة لتفوقه في الناحية الفنية وتسديداته القوية.

 

* اتلتيكو مدريد (4-4-2):

– تيبو كورتوا (22 عاما): من أكثر الحراس جذبا للاهتمام في اوروبا حاليا ساهم بدور كبير في تتويج اتلتيكو بلقب الدوري الاسباني هذا الموسم رغم صغر سنه بفضل تصديه ببراعة للعديد من المحاولات الخطيرة على مرماه كما انه يمنح الفريق احساسا بالأمان في الخط الخلفي يجيد ابعاد التسديدات القوية كما يتمتع بالثقة عند الخروج من مرماه للتعامل مع التمريرات العرضية.

– خوانفران (29 عاما): ظهير لا يهدأ ويمتاز بالانطلاقات ناحية الجناح والتي كانت من أهم اسحلة اتليتيكو الهجومية هذا الموسم يريد تقديم كل ما عنده دائما لكن تقدمه الهجومي قد يأتي على حساب دوره الدفاعي. يعمل على تطوير ادائه للتعامل مع التمريرات التي تذهب خلفه.

– ميراندا (29 عاما): هو مدافع يمتاز بالهدوء والفعالية يجيد التعامل والكرة معه كما انه قوي في ألعاب الهواء دفاعيا وهجوميا.

 

– دييجو جودين (28 عاما): يقود خط الظهر بقوة كما يفرض شخصيته بطريقة ممتازة في ظل التحفظ الواضح في اداء ميراندا. قلب دفاعي قوي ومستعد دائما للالتحام مع المنافسين كما يمتاز برؤية جيدة للملعب. يتسم بالخطورة في ألعاب الهواء وأحرز أهدافا مهمة للفريق من ركلات ثابتة.

– فيليبي لويس (28 عاما): ظهير أيسر بارع وموهوب فنيا. تأتي انطلاقاته القوية في مركز الجناح ورغبته في الربط مع الهجوم ضمن أهم أسلحة اتليتيكو هذا الموسم ويشعر الفريق بالفارق مع غيابه بسبب الايقاف أو الاصابة. يتعاون بشكل مثمر مع كوكي واردا توران ويمتاز بارسال تمريرات عرضية متقنة.

كوكي (22 عاما): احد اللاعبين القادمين من اكاديمية اتليتيكو للناشئين وتألق تحت قيادة المدرب الارجنتيني دييجو سيميوني ليحرز ستة أهداف ويساهم في صناعة 13 هدفا هذا الموسم. بفضل تطور مستواه جذب انتباه العديد من الأندية الكبرى في اوروبا.

– جابي (30 عاما): مثال على الثبات في الأداء في مركز الوسط المدافع والقوة التي يمتلكها منتخب اسبانيا في خط الوسط هي فقط التي جعلته لا ينضم لتشكيلة كأس العالم. يرهق المنافسين بمجهوده الوفير كما يمتاز بتسديداته القوية.

– تياجو (33 عاما): تألق اللاعب البرتغالي هذا الموسم بعد غياب ماريو سواريز لفترة طويلة بسبب الاصابة وهو ما منحه فرصة لاثبات وجوده مع الفريق بفضل تماسكه في الالتحامات وقدراته الفنية العالية. من المرجح ان يقتصر الاختيار بينه وبين سواريز للعب بجوار جابي في نهائي دوري الأبطال وربما تصب تمريرات تياجو المتقنة في صالحه.

– اردا توران (27 عاما): أكثر لاعبي الوسط ابداعا في اتليتيكو كما يجيد الانطلاقات المفاجئة وتغيير اتجاهاته لصنع مساحات في نصف ملعب المنافس. لا يوجد شك في أهميته للفريق وبينما عانى من اصابات مزعجة قرب نهاية الموسم فانه لا يزال يقدم اسهاما ضخما.

– دييجو كوستا (25 عاما): تألق بشدة مع اتليتيكو هذا الموسم بعد رحيل المهاجم الكولومبي رادامل فالكاو. رد بقوة على المنتقدين الذين شعروا بأن الفريق سيفتقد القوة الهجومية هذا الموسم. يمتاز بالسرعة ورؤيته الثاقبة تجاه المرمى وروحه القتالية العالية وهو ما ساهم في نجاح اتليتيكو. نجح بشدة في السيطرة على أعصابه وتحويل هذه الطاقة لمصلحة الفريق.

 

– ديفيد فيا (32 عاما): مهاجم مخضرم فقد الكثير من براعته لكنه لا يزال محتفظا باليقظة داخل منطقة الجزاء وكان الخيار المفضل للعب بجانب كوستا أغلب فترات الموسم. قد تساهم روحه القتالية وخبرته في منحه مكانا بالتشكيلة الأساسية في نهائي دوري الأبطال رغم منافسة قوية مع راؤول جارسيا وادريان.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.