شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

بالفيديو .. قتلت عدد من سكان الامازون …. مواجهة مع حية “أناكوندا” +18

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 22 مايو, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, حول العالم

anacondas-Franco-Banfi_011

خلال بحثه عن قاتل بعض سكان غابات الأمازون، وجد المذيع البريطاني بقناة “كوكب الحيوانات” جيرمي ويد (58 عاماً) نفسه في مقابلة وجهاً لوجه مع حية “الأناكوندا” المتهمة بالقتل في المنطقة.

وحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، كان المذيع البريطاني “ويد”، صاحب برنامج “وحش النهر” الوثائقي، يحقق في سلسلة جرائم قتل واختفاء لبعض الأشخاص في البرازيل، ووُجِّهت أصابع الاتهام إلى حية “أناكوندا” عملاقة تعيش في أعماق نهر “بورتو دي موز”.

وفي سبيل بحثه عن الحقيقة، قرَّر المغامر البريطاني، الغوص في أعماق النهر، حيث وقعت الجرائم؛ وذلك بحثاً عن الحية، وفي أثناء التصوير فوجئ “ويد” وطاقم التصوير بالحية أمامهم، حيث قُدِّر طولها بستة أمتار، ووزنها بنحو 90 كيلوجراماً.
وحسب فيديو المغامرة، الذي تم بثه مساء الاثنين الماضي، يقول “ويد”: “انظر إلى حجم هذه الحية، ربما أكون قد عثرت على الحية آكلة البشر”.

وحسب الصحيفة يؤكد “ويد” أن هذه “الأناكوندا” ربما كانت القاتل الذي يبحث عنه الجميع، والمسؤول عن قتل واختفاء العديد من سكان المنطقة.

وحسب موسوعة “ويكيبيديا” فالأناكوندا ثعبان كبير الحجم يصل إلى 6 أمتار في الوضع الطبيعي، وموطنه الأصلي في أمريكا الجنوبية، وهي ثعبان غير سام، ولكن تقضي على فرائسها بالضم والضغط على الجسم حتى يتفتت عظمها وتتفجر عروقها، وهذا بفضل جسمها الطويل وهيكلها العظمي المميز، وباستطاعتها بلع رجل بالغ كاملاً.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)