شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

انا سمعنا اختنا شيئا عجاب ، قالوا كلاما لا يسر عن الحجاب

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 9 مايو, 2014 | القسم: دين ودنيا, مقالات وشخصيات

modesty

بسم الله والحمد لله والصلاه والسلام على رسول الله

قال الشاعر في أبيات تدمع على أمةً أضاعت الحجاب والحياء فقال :

انا سمعنا اختنا شيئا عجاب ،
قالوا كلاما لا يسر عن الحجاب ، قالوا خياما علقت فوق الرقاب
قالوا ظلاما حالكا بين الثياب
قالوا التاخر والتخلف فى النقاب قالوا الرشاقة والتقدم فى غياب
نادوا بتحرير الفتاة والفوا فية الكتاب
رسموا طريقا للتبرج لا يضيعة الشباب
يا اختنا هذا لواء الحاقدين من الذئابيا اختنا هذا نباح لا يؤثر فى السحاب
يا اختنا هم سافلون الى الحضيض الى التراب
والنار مئوى الظالمين لهم عقاب
يا اختنا انتى العفيفة و المصونة بالحجاب
يا اختنا انتى العزيمة والنزاهة والثواب
والجنة المئوى و يا حسن المئاب

الى متى الى متى يترك الحجاب
وتذهب اختنا الى ألباس الذي
لا فيه حياء نذهب الى شوارعنا
ونرى ما يغضب الرحمن ،
ولله أصبحت اكره المشي في الطرقات
لما أراه من لباس ولباس يا اختي تحجبي
فان زوجات و بنات الرسول تحجبن لا تتركن
الحجاب فانه ان دل فيدل على انك امرأة
تتقي الله عز وجل وتخافيه ، وهذا ما يريد
الله عز وجل ، قال الله عز وجل : الطيبون للطيبات ،
والخبيثون للخبيثات ، لا تتركي الحجاب ولو طال
الزمان ، لا تعلمي فقد يريد الله لك ان تتزوجي
رجلا طيبا صالحا يسعدك فالحياة ،
أتمنى من بناتنا ان يتحجبن ويلبس لباس
الإسلام لباس آمنا عائشة رضي الله عنها ،
اللهم أهدي شبابنا وبناتنا وأدخلهم جنات
الفردوس الأعلى ، السلام عليكم ورحمه تعالى وبركاته

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)