شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

وزير الأمن الداخلي: الشرطة تعرف هوية منفذي اعتداءات “دمغة الثمن “

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 2 مايو, 2014 | القسم: أخبار وسياسة

تدفيع الثمن

قال وزير الأمن الداخلي الاسرائيلي، يتسحاق أهرنوفيتش، ان لدى الشرطة اتجاهات تحقيق جيدة جدا بما يتعلق بمنفذي الاعتداء على مسجد الفريديس وسلسلة الاعتداءات الأخرى التي ضربت الأماكن المقدسة في القرى العربية مؤخرا.

اقوال أهرنوفيتش جاءت خلال زيارة قام بها لمسجد الفريديس، وكشف خلالها ان الشرطة تعرف منفذي الاعتداءات وقريبا ستقوم باعتقالات إضافية ضد هؤلاء، مشيرا الى أن مسجد الفريديس هو مكان العبادة ال 32 الذي يتعرض لاعتداء منذ انطلاق ظاهرة “دمغة الثمن”.

أهرونوفيتش الذي التقى رئيس المجلس وممثلي البلدة العربية أضاف، ان الحديث يدورعن مجرمين ينتهكون القانون ومعظمهم يسكنون في الضفة الغربية ( مستوطنون) مشير الى ا أن الحديث لا يدور عن واحد أو اثنين وانما عن عدد كبير من الناس وهم يخضعون لرقابة أجهزة المخابرات.

وقال أهرونوفيتش انه سيواصل المطالبة بتعريفهم ( دمغة الثمن) كتنظيم ارهابي، مشيرا الى ضرورة إبعادهم وفرض اعتقالات ادارية عليهم.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.