شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

ام الفحم : لجنة اولياء امور مدرسة الباطن الابتدائية تعقد جلسة مع رئيس بلدية ام الفحم

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 24 أبريل, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية, مدارس وتعليم

ام الفحم  (10)

لجنة اولياء امور مدرسة الباطن الابتدائية تعقد جلسة مع رئيس بلدية ام الفحم ز

عقدت لجنة اولياء امور طلاب مدرسة الباطن الابتدائية امس الثلاثاء جلسة مع رئيس بلدية ام الفحم الشيخ خالد حمدان وبحضور عدد من المسؤولين في البلدية، بالإضافة الى مديرة المدرسة المربية خالدية محاجنة. وذلك لبحث عدد من القضايا العالقة في المدرسة بناء على توجه من لجنة أولياء امور الطلاب.

وحضر الجلسة من جانب لجنة اولياء امور الطلاب رئيس اللجنة السيد مصطفى بدير والاعضاء عُلا ابو غزالة ونادر اغبارية ويوسف عدنان وعبدالمنعم فؤاد. فيما حضر من جانب بلدية ام الفحم رئيس البلدية الشيخ خالد حمدان ومدير جناح المعارف د.محمود زهدي ورئيس قسم الهندسة ونائب رئيس البلدية المحامي وسام قحاوش ومدير قسم الهندسة المهندس سليمان محاميد وعضو البلدية السيد جميل جبارين.

وقد افتتحت الجلسة مديرة المدرسة المربية خالدية محاجنة مثنية على بلدية ام الفحم بما تقوم به من خدمات للمدرسة ومشاريع، لكن ذلك لا يمنع من وجود امور ملحة في المدرسة بحاجة الى معالجة ومتابعة وحل المشاكل المستعصية فيها. ثم تحدث رئيس اللجنة السيد مصطفى بدير مثمناً بداية الدور الذي تقوم به البلدية خدمة لطلاب مدرسة الباطن الابتدائية وعلى رأسها مدير جناح المعارف د.محمود زهدي. ثم عرض أهم المشاكل المستعصية والتي يعاني منها طلاب المدرسة على مدار سنوات طويلة سابقة وعلى رأسها مشكلة الشارع المحاذي للمدرسة والذي يشكل خطورة كبيرة على سلامة وأمن وامان طلاب المدرسة خاصة في ساعات الصباح الباكر عندما يصل الطلاب وساعات ما بعد الظهر عندما يخرج الطلاب من المدرسة ينتظرون اهاليهم لاصطحابهم لبيوتهم، حيث يتسبب ذلك بأزمة سير خانقة تشكل خطرا على الطلاب انفسهم. كما عرض رئيس اللجنة مشكلة الباعة المتجولين في محيط المدرسة والذين يشكلون أزمة حقيقية من جانبين الاول هو ازمة السير والامان لطلاب المدرسة والثانية هو العمل العشوائي للباعة بدون الحصول على التراخيص اللازمة من قسم الصحة في البلدية.

والمشكلة الثالثة التي ذكرها رئيس اللجنة والتي ما زالت تعاني منها المدرسة منذ احد عشر عاما هي عدم ربط المدرسة بشبكة الكهرباء القطرية، حيث ما زالت المدرسة مرتبطة بشبكة كهرباء تابعة لمبنى قريب من المدرسة.

وقد وعد الشيخ خالد حمدان وبحضور مهندس الكهرباء في القسم بإتمام المعاملات اللازمة والفحوصات النهائية لشركة الكهرباء للمدرسة، حيث ان اعمال البنية التحتية لربط المدرسة بالكهرباء جاهزة وبقيت فقط اللمسات الاخيرة وفحوصات مندوبي الشركة ومن المتوقع ان ينتهي هذا الامر خلال اسبوعين .

وفيما يتعلق بموضوع الباعة المتجولين فقد وجّه الشيخ خالد حمدان تعليماته الى قسم الصحة لمتابعة الموضوع والتحقق من وجود التراخيص اللازمة لهؤلاء الباعة والتعامل مع الموضوع وفق ما ينص عليه القانون.

اما الموضوع الرئيسي وفيما يتعلق بمشكلة الشارع فقد ذكر مهندس البلدية ان هناك عددا من الحلول المقترحة لهذه المشكلة منها وجود مخطط هندسي جاهز لبناء دوار يسهل حركة السير في المنطقة لكن هذا الموضوع بحاجة الى ميزانيات كبيرة لم ترصد بعد . كما ان هناك اقتراحا من لجنة الحي لبناء قاعة قريبة من المدرسة تشمل ساحات لوقوف السيارات مما سيسهل الأمر ايضا ويخفف من ازمة السير. وقدم المهندس سليمان محاميد اقتراحا ثالثا عمليا يحل جزءا كبيرا من المشكلة وبشكل سريع وهو القيام بأعمال تطوير وتجدير الساحة المحيطة بالمدرسة من جهة المدرسة الثانوية الشاملة وقصر المنار وتجهيزها كموقف سيارات، حيث تم الاتفاق على البدء المباشر بهذا العمل.

هذا وقد سادت الجلسة اجواء ايجابية من قبل الطرفين مؤكدين على ضرورة العمل سوياً لخدمة ومصلحة ابنائنا الطلاب والتأكيد على ضرورة بناء الانسان، وليس فقط بناء البنيان، والذي هو أسمى بناء نفتخر به ونعتز به في بلدنا ام الفحم.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.