شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

إسرائيل تطوّر حزامًا يحمي من الإشعاعات النووية

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 19 أبريل, 2014 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

ceintureisrael1804

تشرف إسرائيل في الوقت الحالي على تطوير حزام جديد يعنى بتوفير الحماية من الإشعاعات النووية الضارّة. وتعكف شركة “ستيمراد” الإسرائيلية على تطوير ذلك الحزام، الذي يهدف في المقام الأول إلى توفير أقصى درجات الحماية من أشعة جاما.

ذكرت صحيفة وورلد تريبيون الأميركية أن ذلك الحزام، الذي أطلق عليه اسم “StemRad 360 Gamma”، يهدف إلى تحسين فرص البقاء على قيد الحياة بالنسبة إلى جميع الأشخاص في حال التعرّض لثمة كارثة نووية خطرة.

وقالت شركة ستيمراد في بيان لها في هذا الشأن: “اختبرنا التقنية الجديدة، التي تهدف إلى حماية الخلايا الجذعية المكونة للدم من التأثيرات السامة لأشعة جاما، ومنح الأفراد المصابين فرصة متزايدة للبقاء على قيد الحياة، في حال التعرّض من دون قصد لأشعة جاما، نتيجة كارثة نووية، سببها انفجار أو تسرّب من أحد المفاعلات”.

أضافت الشركة أن الحزام يوفر لمن يرتديه الحماية من التبعات، التي قد تصيبه، نتيجة تعرّضه لجرعة شبه قاتلة. وأشار مسؤولون إلى أن الشركة، التي تخطط للقيام بحملة تسويقية لذلك الحزام في 2014، تلقت طلبات من إسرائيل، واليابان وروسيا.

وقال أورين مايلشتاين، مؤسس شركة ستيمراد، إن الحزام، الذي يبلغ وزنه 15 كيلو متر، لا يحمي الجسم كله، وإنهم لم يختبروا الحزام حتى الآن في الوقت الحقيقي، كما حصل بسبب التسرّب الذي حدث من مفاعل فوكوشيما الياباني عام 2011. ومع هذا، تم إقناع علماء كبار بأن يوافقوا على تلك التقنية الجديدة غير المحددة.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.