شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الاحتلال ما يزال يحاصر “إذنا” بعد مقتل المستوطن في الخليل

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 15 أبريل, 2014 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

13unnamed (1)00

استولت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، على أجهزة مراقبة لمنشآت تجارية، واعتدت على مواطنين من بلدة إذنا غرب الخليل بالضفة الغربية.

وقالت مصادر محلية فلسطينية، إن قوات الاحتلال خلال مداهمتها المستمرة لمنطقة واد عزيز غرب البلدة اقتحمت مؤسسة زراعية ومحلا تجاريا واستولت على أجهزة المراقبة، تعود ملكيتهما للمواطنين محمد نمر اسليمية، وطارق الطميزي .

الاعتداء بالضرب على المواطنين

وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال خلال تفتيشها لمنازل المواطنين اعتدت بالضرب على كل من الأشقاء باسم ومحمد وشاكر بسام الطميزي، وتيسير نبيل الطميزي، ومحمد هشام أبو زلطة، وهددت زوجة المواطن لؤي سامي الطميزي باعتقالها في حال لم يسلم زوجها نفسه لقوات الاحتلال .

هذا وتعيش بلدة اذنا جنوب الخليل منذ مساء امس الاثنين ، حصار مشدد بعد وقت قليل من مقتل مستوطن اسرائيلي وجرح اخرين قرب البلدة. على يد مسلحين .

وتمنع قوات الاحتلال الدخول او الخروج من البلدة ، وتقوم بحملة مداهمة وتفتيش واسعة ، بحثا عن منفذي عملية اطلاق النار على حاجز ترقوميا الواقع غرب البلدة .

واندلعت مواجهات مع جيش الاحتلال في مختلف احياء البلدة بعد الاقتحامات والمداهمات التي نفذها جنود الاحتلال.

رئيس بلدية إذنا يتحدث

وقال رئيس بلدية اذنا هاشم طميزي، إن جيش الاحتلال يحكم الحصار على البلدة منذ ساعات المساء وحتى اللحظة، وقام ليلا بمداهمة منازل المواطنين وتفتيشها، كما احتجز عشرات الشبان قبل ان يقوم باطلاق سراحهم لاحقا” .

واكد الطميزي” ان الحصار خانق على البلدة ويمنع احد من الدخول والخروج، وان سلطات الاحتلال انسحبت من البلدة الا انها تقوم بمحاصرتها من جميع الجهات”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.