شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

تحقيق تيلفزيوني : زوجة هتلر يهودية دون أن يدري

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 7 أبريل, 2014 | القسم: مقالات وشخصيات

66

برلين – وكالات – يبدو أن هتلر تزوج بيهودية من دون أن يدري قبل ساعات على انتحاره، بعدما أظهر تحليل لحمض نووي أخذ من آثار على فرشاة شعر لإيفا براون أنها ذات أصول يهودية من دون أن تعلم هي نفسها، وأتى الكشف خلال برنامج تلفزيوني يبحث في الحمض النووي لمشاهير أموات.

قال العلماء، الذين درسوا عينة من الشعر أخذوها من فرشاة براون التي عُثر عليها في منتجع هتلر في جبال الألب، إن دراستهم كشفت عن تسلسل وراثي شديد الارتباط باليهود الأشكناز، مرجّحين أن براون نفسها لم تكن تعلم بذلك.

يشير الاكتشاف إلى أن الزعيم النازي ربما تزوّج بيهودية من دون أن يدرك ذلك، قبل أن ينتحر في ملجأه المحصن في برلين عام 1945. واستخدم العلماء عينة من فرشاة براون، اسمها محفور عليها، وقعت بيد ضابط في الاستخبارات العسكرية الأميركية في نهاية الحرب العالمية الثانية.

احتفظ ضابط الاستخبارات بول باير، وهو يهودي ألماني الولادة، نُقل والداه إلى معسكر اعتقال نازي، بمجموعة من متعلقات براون أخذها من شقتها، بينها خناجر احتفالية نازية عدة، وجمجمة بشرية، وعلبة لمستحضرات تجميل، حُفر عليها الحرفان الأولان من اسم إيفا براون. وبعد وفاته تبرّع ابنه بعينّة الشعر للباحثين، قائلًا إنه يريد أن يسهم بقسط في تطوير الفهم التاريخي والعلمي.

ورغم التقصي والتمحيص، الذي أجراه هتلر في أصول براون، فمن المستبعد أنه كان سيجد أي صلة تربطها باليهودية، لأسباب منها أن الكثير من اليهود الأشكناز في ألمانيا إعتنقوا الكاثوليكية.

عبر برنامج تلفزيوني
توصل العلماء إلى اكتشاف أصول براون اليهودية في إطار عملهم لبرنامج على القناة الرابعة للتلفزيون البريطاني، يبحث في الحمض النووي لمشاهير أموات. ومن الاكتشافات التي أُعلنت في البرنامج حتى الآن.. السبب الحقيقي لوفاة المغني ألفيس بريسلي وتفاصيل عن جسم نابليون، وأن تشارلس ديكنز كان مصابًا بداء كرون أو التهاب الأمعاء المزمن. وستُبث الحلقة الخاصة بأصول إيفا براون اليهودية في 9 نيسان/إبريل.

نقلت صحيفة الديلي تلغراف عن متحدث باسم البرنامج أن الاكتشاف الاستثنائي يبين وجود تسلسل محدد في الحمض النووي للميتاكوندريا، ينتمي إلى مجموعة هابلو إن 1 بي 1، التي ترتبط ارتباطًا قويًا باليهود الأشكناز.

وقال مقدم البرنامج مارك إيفنز إن الاكتشاف يدعو إلى التوقف والتفكير، وإنه لم يكن يحلم بمثل هذه النتيجة العميقة والاستثنائية عن العرقية والفاشية، مشيرًا إلى أن دراسة الحمض النووي لمشاهير رحلوا عن هذا العالم تدحض الأفكار القائلة بتفوق مجموعة عرقية على أخرى.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.