شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

نتنياهو: الفلسطينيون يريدون العودة لحيفا ويافا وليس فقط الضفة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 10 يوليو, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

اتهم رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو الجانب الفلسطيني بتعطيل عملية السلام في المنطقة، مؤكدا على”عدم جديتهم في العملية السلمية منذ بدأت، وأنهم يسعون للعودة الى حيفا ويافا وليس فقط الضفة الغربية”.
جاءت تصريحات نتنياهو اثناء اللقاء الذي جمعه مع رئيس المفوضية الاوروبية في اسرائيل خوزيه منويل بروسو مساء الاثنين في مكتب نتنياهو وفقا لما نشره موقع صحيفة “معاريف”، حيث أكدت مصادر دبلوماسية غربية بعد هذا اللقاء هذه التصريحات لنتنياهو.
وقد حاول نتنياهو توضيح موقف حكومته وموقفه اتجاه عملية السلام في المنطقة، مؤكدا على عدم جدية الجانب الفلسطيني بعملية السلام منذ بدأت، متهما الجانب الفلسطيني بأنه لا يقدم شيئا للتقدم في عملية السلام، على العكس من ذلك فأن الجانب الفلسطيني لا يتحدث فقط عن الضفة الغربية انما يريد العودة الى حيفا وتل أبيب.
وردا على ما طرحه خوزيه بروسو الذي التقى القيادة الفلسطينية في مدينة رام الله أول أمس عن استعداد الرئيس الفلسطيني محمود عباس لقاء نتنياهو مقابل أن يقدم الاخير بعض التنازلات، شدد نتنياهو على عدم استعداده تقديم “قرش واحد للفلسطينيين دون أن يقدموا مقابله”، وهذا رد واضح على ما تناقلته وسائل الاعلام الاسرائيلية أمس عن امكانية لقاء نتنياهو وعباس مقابل بعض الشروط الفلسطينية “اطلاق سراح 123 اسيرا فلسطينيا ما قبل توقيع أوسلو، السماح بدخول السلاح الروسي الموجود حاليا في المخازن الاردنية الى السلطة، تطبيق ما سبق وأتفق عليه بين الجانبين بزيادة العائدات الضربية من اسرائيل الى السلطة بـ 50 مليون شيقل شهريا”.
وأبدى نتنياهو استعداده للتنازل الجدي من أجل التقدم في عملية السلام ولكن الجانب الفلسطيني غير جاد ولا يبدي أي استعداد للتنازل والتوصل الى سلام دائم مع اسرائيل، مشيرا الى أنه على استعداد أن يعطي الجانب الفلسطيني دولة مع الاحتفاظ بغور الاردن، كذلك موافقة الجانب الفلسطيني على تبادل الاراضي فيما يختص بالتجمعات الاستيطانية التي لن تتنازل عنها اسرائيل، كذلك عليهم تقديم تنازلات بما يختص بالقدس وموضوع اللاجئين.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.