شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

نتنياهو : لن يكون هنالك أي إفراج للاسرى دون مقابل واضح لدولة إسرائيل

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 30 مارس, 2014 | القسم: أخبار وسياسة

3493

ألمح رئيس وزراء الاحتلال في إفتتاح جلسة الحكومة الاسبوعية صباح اليوم الاحد ، إلى حقيقة التقارير الإخبارية التي تحدثت أمس السبت ، عن وجود صفقة أمريكية إسرائيلية من أجل تمديد المفاوضات مقابل إطلاق سراح أسرى فلسطينيين.

وأشار نتنياهو في حديثه مع وزراء حكومته إلى إحتمال انفجار المفاوضات في حال عدم التوصل الى اتفاق مع السلطة الفلسطينية ولكن ليس بكل ثمن -على حد تعبيره-.

ونقلت القناة السابعة الاسرائيلية عن نتنياهو: “إما أن يتم الاتفاق على تمديد المفاوضات وإما أن ينفجر كل شيء ، لكن على جميع الاحوال لن تكون هناك صفقة دون مقابل واضح”.

وأوضح أن هناك نقاشات تجري حول الموضوع قد تستغرق عدة أيام، وأضاف من اجل تهدئة وزرائه: “أنه اذا تم التوصل الى اتفاق سيعرض على الحكومة من أجل الموافقة عليه”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)

  1. حسام |

    محاولات الابتزاز مستمره ورح تستمر.ومن جهه ثانيه نتنياهو رجليه داخل القفص -بس ذنبته بره-يعني من جهه هاي اتفاقيه دوليه برعايه ومباركه امريكيه (لامريكا مصلحه بتنفيذها ونجاحها) وهون مربط الفرس !!! ومن جهة ثانيه نتنياهو موقفه صعب جدا امام الليكود وامام الحكومه ككل ناهيك عن الرأي العام داخل اسرائيل – موقف قد يسقط حكومته ! لذا عليه ان ينتقل ببطء شديد من اقناع فئه لاقناع اخرى ( وكذالك بده ايوريهم انه مسيطر عالوضع وما بسلم وبستسلم بسهوله للضغوطات ) وبلمقابل امامه خيار مر وعلقم فالسلطه على جاهزيه تامه لتنفيذ سلسله من -التهديدات بنظر اسرائيل- منها واهمها التوجه للامم المتحده…وطبعا مش فمصلحة اسرائيل نهائيا ورح يحمل اضرار ضخمه لاسرائيل !! والحل ….احد السيناريوهات اللي بعتقد انه رح انشوفه باليومين القريبن -والله اعلم- انه رح يكون هناك اطلاق سراح اسرى ولكم سيتم تحييد اسرى الداخل نقول تحييد وليس الغاء !!!! (كبش فداء مستمر والحلقه الاضعف/الاصعب.) لمراحل اخرى مشروطه اولا بعدم التوجه للامم المتحده وكذالك استمرار -المفاوضات- لسقف جديد وتواريخ لبعد ستة شهور ( طبعا وهون ستخلق اسرائيل الازمات واحده تلو الاخرى للماطله وان امكنها الالغاء-لا سمح الله – . ومن هذا نحذر بكل شده ونقول كفى ومليون كفى من وأد اسرانا مره تلو الاخرى وكفى بالتضحيه بهم كل مره من جديد -فكبش الفداء لمره وحده بس مش استنساخ مستمر .!!!!!!!!!