شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

المعارضة الاسرائيلية:تجميد إطلاق سراح أسرى الدفعة الرابعة مقابل تجميد الاستيطان

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 25 مارس, 2014 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

Palestinians hold placards during a protest after Friday prayers in Jerusalem's Old City

في رسالة أرسلت إلى رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو، مساء أمس الاثنين، طالب أعضاء كنيست من المعارضة بعدم إطلاق سراح الدفعة الرابعة من الأسرى القدامى، مقابل تجميد البناء في المستوطنات طالما بقيت المفاوضات مع السلطة الفلسطينية مستمرة.

المعارضة الاسرائيلية:تجميد إطلاق سراح أسرى الدفعة الرابعة مقابل تجميد الاستيطان

وقد بادر إلى الرسالة عضوا حزب “العمل” في الكنيست حيليك بار وعومر بار ليف، ووقع عليها كافة أعضاء كتلة “العمل”، وانضم إليهم عضو الكنيست دافيد تسور من “الحركة برئاسة تسيبي ليفني”، وعضوا الكنيست يعكوف مرجي ويتسحاك كوهين من حركة “شاس”.

وبحسب الرسالة فإن “الحكومة الإسرائيلية اختارت الخيار الأسوأ في البادرات الحسنة التي قدمتها في إطار المفاوضات”. كما جاء في الرسالة أنه يمكن دائما إلغاء تجميد البناء في المستوطنات، بينما لا يمكن إعادة الأسرى إلى السجون.

كما ادعى معدو الرسالة أن إطلاق سراح الأسرى يشكل خطرا على المواطنين الإسرائيليين. وطالبوا بالعمل فورا على استبدال إطلاق سراح الأسرى القدامى، وبضمنهم أسرى الداخل والقدس، مقابل تجميد البناء في المستوطنات.

وادعوا أيضا أن تجميد البناء في المستوطنات بشكل مؤقت من شأنه أن يهدئ “اليمين” ويساند العائلات الإسرائيلية التي قتل أبناء لها في عمليات.

تجدر الإشارة إلى أن رئيس كتلة “يش عتيد” عضو الكنيست عوفر شيلح كان قد صرح في لقاء مع طلاب بأنه يجب استبدال إطلاق سراح الأسرى بتجميد البناء في المستوطنات، مدعيا أن إطلاق سراح الأسرى يشكل الخيار الأسوأ من بين الخيارات الموجودة أمام رئيس الحكومة كشرط للدخول إلى المفاوضات.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.