شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

رونالدو وراموس يتحدثان عن مؤامرة ومارسيلو يتعقل وتشافي يدافع

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 24 مارس, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, رياضـة

رد تشافي هيرنانديز لاعب خط وسط برشلونة على تصريحات كرستيانو رونالدو بعد نهاية مباراة الكلاسيكووالتي انتقد فيها الدون البرتغالي بشكل لاذع حكم المباراة أونديانو مايينكو، ويرى تشافي أن قرارات الحكم كانت صحيحة حتى عرقلة كريستيانو من طرف ألفيس خارج منطقة الجزاء.

وقال تشافي: “كريستيانو رونالدو أخطأ.. وانتقاداته كانت مستعجلة، لقد كنا الأفضل ولعبنا بشكل أفضل من ريال مدريد”.

وحول ركلات الجزاء التي أعلن عنها حكم المباراة، رد: “بدا لي بأن كل ركلات الجزاء كانت صحيحة على أرض الملعب.. بما في ذلك ركلة جزاء ألفيس على رونالدو”.

ومن جهة أخرى أكد تشافي أن اتلتيكو مدريد هو الآخر مرشح للفوز باللقب: “أتلتيكو مدريد هو المتصدر.. إنه فريق مقاتل ولا أحد كان يقول أنه المرشح بين الثلاثة، وحاليا هو يصارع على اللقب”.

وفي الأخير أشار إلى انتقادات الصحافة الكتالونية في الأسابيع الأخيرة، قائلا: “داخل الفريق نحن هادئون.. ونتفهم جيدا الصحافة بينما لا يفقدوا لنا الاحترام، انهزمنا في بلد الوليد والانتقادات كانت قوية واليوم فزنا وكل شيء سينقلب”.

راموس يؤيد رونالدو

رونالدو وراموس يتحدثان عن مؤامرة ومارسيلو يتعقل وتشافي يدافع - كرة القدم - الدوري الإسباني

من جهته خرج سيرجيو راموس هو الآخر لانتقاد الأداء التحكيمي في مباراة الكلاسيكو بعد الهزيمة واتبع نفس نهج زميله كريستيانو رونالدو.. مدافع الفريق الأبيض أشار إلى وجود تعمد من أجل الإطاحة بريال مدريد وذلك لكي تكون هناك منافسة في الليغا.

وقال راموس بعد نهاية المباراة: “لقد كان كلاسيكو عصبي للغاية.. ولكن ليس هناك أعذار.. أتمنى أن لا يدير أونديانو مايينكو أي مباراة لنا هذا الموسم”.

وتابع حديثه: “ركلة جزاء على كريستيانو كانت خارج منطقة الجزاء.. أما بالنسبة للقطة تشابي كان هناك تصادم ولكي ليست ركلة جزاء أما ركلة جزاء نيمار فأولا انطلق في موقف تسلل وهو بحث عن الاصطدام معي، لقد أرادوا تحقيق التوازن في ترتيب الدوري ونجحوا في ذلك”.

وتابع راموس اتهامه عن الحكم: “إنه من العار ما حدث.. ولكن هناك أشياء متعمدة والتي لا يمكنك محاربتها.. هناك حكام على مستوى وآخرين في مستوى آخر، ويجب اختيار حكام الذين لديهم مستوى”.

وكانت المباراة قد شهدت منح برشلونة ركلتي جزاء بالإضافة إلى طرد راموس الذي تسبب في ركلة الجزاء الأولى للبرسا بعد عرقلته للبرازيلي نيمار وهي التي سجل منها ميسي الهدف الثالث وهدف التعادل للبلوغرانا قبل أن يضيف الأرجنتيني الهدف الرابع وهدف الفوز أيضا من ركلة جزاء.

وعن ذلك قال راموس: “انه دائما نفس الشيء، أنا لم ألمس نيمار، لكن لا فائدة من الحديث عن ذلك الآن، فهذا لن يغير شيئا”.

وأضاف: “يمكن للجميع رؤية ما حدث، كان يجب أن نحصل على شيء من المباراة ولكن لم نحصل على أي شيء”.

وأخيرا تحدث عن الطرد الذي تلقاه، قائلا: “لقد كان نيمار في موقف تسلل.. وتوقفت لأنني كنت أفضل أن يسجل التعادل على ترك فريقي بعشرة لاعبين، ريال مدريد سيلجأ إلى تقديم استئناف حول البطاقة الحمراء”.

رونالدو يقتح النار

وكان مهاجم ريال مدريد البرتغالي كرستيانو رونالدو هاجم بضراوة حكم مباراة الكلاسيكو، وانتقد العديد من قراراته واصفاً إياها بأنها السبب في فوز برشلونة بالمباراة.

رونالدو وراموس يتحدثان عن مؤامرة ومارسيلو يتعقل وتشافي يدافع - كرة القدم - الدوري الإسباني

ففي تصريحات نشرتها ماركا هاجم رونالدو مستوى حكم اللقاء وقال: “لقد ارتكب العديد من الأخطاء في اللقاء، وكان في منتهى العصبية، أنا مستاء وغير راضٍ عن إدارته التحكيمية للمباراة”.

وألقى رونالدو بقنبلة عندما اتهم البعض بأنهم حاكوا ودبروا نتيجة المباراة بهزيمة ريال مدريد حتى يظل برشلونة في المنافسة وتزداد الإثارة في البطولة، حيث قال: “هناك أشخاص لا يريدون أن يفوز ريال مدريد في الكلاسيكو، فأنا هنا منذ فترة طويلة وأعرف كيف تدار الأمور، هناك أناس مستاءون من استمرار انتصارات ريال مدريد، وأرادوا أن يستمر برشلونة في المنافسة على البطولة”.

وتابع رونالدو تصريحاته الغاضبة، قائلاً: “نشعر بالحزن مما حدث لأننا نعلم أننا كنا نستحق نتيجة أفضل، ولكن سنستمر في الكفاح والمنافسة على البطولة، لدينا الآن تسع مباريات متبقية ونتعادل مع أتليتكو مدريد ومازلنا متقدمين على برشلونة بنقطة، ونحن ما زلنا بخير”.

وقال رونالدو: “حكم المباراة ساعد بشكل كبير برشلونة للفوز، لقد كانت هناك العديد من الأخطاء التحكيمية.. ولكن تعودنا على هذه الأمور”.

وشكك النجم البرتغالي في فوز النادي الكتالوني مؤكدا بأنهم لعبوا أمام “اثني عشر”.. ومن جهة أخرى كانت له كلمات على الحكم أونديانو واختيار من طرف لجنة الحاكم، حيث قال: “يجب اختيار حكم يتناسب مع أهمية المباراة”.

وأضاف صاحب الكرة الذهبية: “أنا لا أريد تبرير.. لقد وقعت الكثير من الأشياء، إنها معركة صعبة”.

وتابع حديثه: “هناك أشخاص لا يريدون أن نحقق الفوز.. لكي يظل برشلونة في المنافسة على الليغا، أنا هنا منذ فترة طويلة ومن الواضح أن هناك من يحس بالضيق والحسد لفوز ريال مدريد.. فالمعاملة ليست على قدم المساواة”.

وأشار الدون البرتغالي إلى أن الحكم كان متحيزا في قرارته للبلوغرانا والتي تمثلت في منحهم ركلتي جزاء بالإضافة الى طرد سيرجيو راموس.

رونالدو وراموس يتحدثان عن مؤامرة ومارسيلو يتعقل وتشافي يدافع - كرة القدم - الدوري الإسباني

وقال: كالعادة لعبنا ضد فريق من 12 لاعب!، يبدو أنهم يريدون برشلونة أن يعود لسباق الليغا مرة أخرى، انا لا أبحث عن أعذار لهزيمتنا، لكن الحكم لم يكن بالفعل على قدر مسؤولية المباراة”.

وأضاف الدون البرتغالي: “عشت هنا خمس سنوات، ومنذ قدومي لاسبانيا لم أر ريال مدريد مفضلا من قبل الحكام في أي وقت، بغض النظر عن كل هذا، أنا واثق من أننا سنفوز بالدوري”.

وختم أفضل لاعب في العالم: “اليوم كانت الأمور ممكنة لإخراج برشلونة تماماً من أجواء الليغا، ولكنَّ بعض الأطراف من خارج الملعب لا يُريدون لهذا أن يحدث، الأخطاء تحدث دوماً ولكن حين تحدث لطرف واحد فهنا تكون الأمور مريبة، أتمنى أن لا يقود هذا الحكم لقاءنا مع برشلونة في نهائي الكأس وستكون الأمور على ما يُرام”.

مارسيلو يتعقل

وأخيرا أكد مارسيلو مدافع ريال مدريد أنه لا فائدة من الحديث عن الحكم البرتو اونديانو مالينكو، ولكن مارسيلو قال للصحفيين عقب المباراة: “لن أتحدث عن الحكم فهذا لا فائدة منه الآن”.

وأضاف البرازيلي: “يجب علينا أن نحاول تجنب الأخطاء التي حدثت حتى لا نكررها مرة أخرى، مازال أمامنا الكثير من المباريات لنلعبها قبل نهاية الموسم”.

وتابع: “لقد قاتلنا لكننا لم ننجح، الآن يجب أن نركز على الفوز على اشبيلية وعدم تكرار أخطاء الكلاسيكو، حاولنا تطبيق ما قاله المدرب انشيلوتي بحذافيره، لكن من الصعب جدا أن تحافظ على شباكك نظيفة وأنت تلعب بـ10 رجال”.

واختتم: “سباق الليغا لم ينته بعد، يجب علينا أن نواصل القتال ونفوز على أشبيلية”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.