شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

كفر قرع : مدرسة النهضة الأهلية عتيد تنظم يومًا مفتوحًا وتفتح أبواب التسجيل حتّى نهاية الشّهر الجاري

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 17 مارس, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية, مدارس وتعليم

كفر قرع  (47)

مدرسة النهضة الأهلية عتيد – كفر قرع تنظم يومًا مفتوحًا وتفتح أبواب التسجيل حتّى نهاية الشّهر الجاري .

نظمت مدرسة النهضة الأهلية عتيد – كفر قرع يومًا مفتوحًا للعام الدراسي 2014\2015 حيث حضره مئات من الطلاب برفقة الأهالي، للإطلاع على ما تقدّمه المدرسة من برامج تعليميّة وللتعرف على مرافق المدرسة وما تقدمه من خدمات للطلاب.

تخلل اليوم عرض لمرافق المدرسة ومحطات تمثل نشاطاتها وأهدافها التربويّة والتّعليميّة حتّى يتسنى للراغبين الانضمام اليها السّنة المقبلة والتعرف عليها عن قرب، كذلك تمّ توزيع مواد ونماذج لامتحانات التشخيص( القبول) .

هذا وقد تمّ إتاحة الفرصة لكلّ الراغبين بالالتحاق بالمدرسة للتسجيل، مع الإشارة إلى أنّ التسجيل سيستمر حتى نهاية الشهر الجاري.

قيم تربوية وأهداف علميّة بين طيّات مدرسة النهضة الأهلية – كفر قرع :
وفي كلمة البروفسور مصطفى كبها وهو من مؤسسي المدرسة وعضو المجلس الإداري الأعلى فيها ، أشار إلى أنّ مدرسة النهضة جاءت من أجل النهضة بالمجتمع والرقيّ بالطلاب إلى أعلى مراتب العلم والأخلاق وإيصالهم إلى أهدافهم السامية، وقد اثبتت المدرسة جدارتها خلال الأعوام الماضيّة على جلّ الأصعدة ومن أبرزها التحصيل الكامل في امتحانات البجروت.

وعن الأهداف التربوية العامة التي وقفت وراء إقامة المدرسة قال البروفيسور مصطفى كبها: ” بأنّ إقامة المدرسة جاء للتأكيد على قيمة الإنسان كقيمة عليا وصون كرامته كهدف أول وأساسيّ وزرع حبّ المعرفة والثقافة والإبداع في نفوس الطلاب لتوسيع آفاقهم لروح العصر، وتعزيز مُركبات الهُوية العامة والخاصة لديهم ونبذ التطرف والعنصرية وتعميق صلات الطالب بلغته وتاريخه وحضارته، والحضارة الإنسانية عامة واحترام واعتماد التربية القائمة على مبادئ الديمقراطية والمساواة والتفاهم والشراكة الحقيقية بين جميع افراد المجتمع بمختلف انتماءاتهم ومشاربهم وتوجهاتهم”.

هذا وتعتبر مدرسة النهضة الأهلية – عتيد كفر قرع الشاملة مدرسة متميزة في المنطقة، وذلك لما تحويه من برامج تربوية وتعليمية من شأنها أنْ تخلق جيلاً واعيا ومدركاً لأهمية العصر الذي يديره العلم بشتى الموضوعات ومجالات الحياة المختلفة.

مدير المدرسة الأستاذ أشرف صبيحات من جانبه، أطلعنا على أهم برامج المدرسة خلال مقابلة قال إنّ المدرسة تأسست عام 2009 كمدرسة شاملة (من الصف السابع حتى الثاني عشر) بمبادرة مجموعة من أهالي الطلاب من منطقة وادي عارة، وتطمح المدرسة إلى تنمية قيادة اجتماعية وثقافية شبابية واعدة، من خلال التركيز على ثلاثة محاور أساسية وهي: ترسيخ أسس الهوية والانتماء للطلاب المبنية على رؤية فكرية وعملية، تطوير التفكير وآليات البحث العلمي التي تضع الطالب في مركز العملية التعليمية والتربوية، ورعاية التميّز والنجاح لدى الطلاب.

ويتابع صبيحات، إنّ نقاط الارتكاز التربوية تتلخص في تطوير مهارات البحث العلمي والتفكير الحرّ الناقد لدى الطلاب، تطوير الكفاءات اللغويّة للطلاب، خاصة اللغة العربيّة، لغة الأم، واللّغتين العبرية والانجليزية ولغات أخرى، تطوير الوعي بالقيم الإنسانية العامة والقيم الاجتماعية والثقافية الخاصة وتوسيع الآفاق الروحانية للطلاب وتطوير ملكات واستيعاب التقنيات التكنولوجية الحديثة كالحاسوب ووسائل الإعلام الالكترونية.

أما بالنسبة للتوجهات الأساسية التي يتم التركيز عليها في المرحلة الإعدادية هي، التنوّر العلمي واللغوي، تقنيات الإعلام وطرق الاتصال الحديثة، تطوير مهارات البحث العلمي والتفكير الكمي، دورات إثراء كالشطرنج والمسرح والتصوير والفنون الجميلة وتحضير لامتحانات البسيخومتري للمرحلتين الإعدادية والثانوية .

وأردف الأستاذ أشرف صبيحات مدير المدرسة قائلاً، من أهم التخصصات العلمية للمرحلة الثانوية البيولوجيا، الكيمياء، الفيزياء، الإعلام وتقنيات الاتصال الحديثة وهندسة حاسوب والأنظمة الألكترونية.

بقي لنا أن نشير إلى أن القيادة الطلابية في المدرسة كان لهم الدور الأساسي في عملية التنظيم والإرشاد خلال اليوم المفتوح، الأمر الذي زاد من ثقة الزائرين بالمدرسة وقد نال اليوم استحسان الجميع.

وفي نهاية اليوم وجه الاستاذ اشرف ابراهيم صبيحات كلمة شكر عبّر بها عن امتنانه لكل من كان له دور فعالا في هذا اليوم من معلمين ومركزين كل في مجاله، وكذلك شكر الطلاب على جهودهم التي بذلوها في هذا اليوم والابداع والتميّز في تقديم الفعاليات.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)