شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

كفر قرع : برعاية مجلس محلي كفرقرع افتتاح غرفة الركن الحميم في الحكيم

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 17 مارس, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية, مدارس وتعليم

كفر قرع  (71)

برعاية مجلس محلي كفرقرع وكوليدة مرحلة مسح احتياجات الأولاد والشباب في قرية كفر قرع وبعد تخطيط البرامج الهادفة لتحسين الرفاهية التعليمية والاجتماعية والنفسية لأبنائنا ضمن برنامج °360, افتتحت ادارة مدرسة الحكيم الابتدائية في قرية كفر قرع غرفة الركن الحميم في الحكيم, بحضور طاقم التفتيش المرافق للبرنامج في الدولة: الدكتوره مآزل مناحم والدكتور شاي حِن-جآل, مفتش المستشارين التربويين في لواء حيفا الأستاذ حسن عيد, ممثلين عن برنامج °360 معاً من أجل أولادنا في لواء حيفا- الدكتوره هيلا حاييم, مدير قسم المعارف رشيد عثامنه, مدير قسم الرفاه والخدمات الاجتماعية عصام طياره, مدير قسم الخدمات النفسية ثروت مصالحه, ممثلين عن أقسام الرفاه والخدمات الاجتماعية, التربية والتعليم والخدمات النفسية في المجلس المحلي, أعضاء الهيئة التدريسية المرافقه للبرنامج في مدرسة الحكيم الابتدائية وممثلين عن لجان أولياء الأمور.

بدايةّ احتفل المشاركون بقص شريط الافتتاح للغرفة العلاجية تحت اسم “الركن الحميم في الحكيم”, وكان قد سبق الافتتاح فقرة انشادية من ابداع طلاب المدرسه بمرافقة الأستاذ هشام مصالحه.

بأجواء حافلة بالفرح أتحفتنا مديرة المدرسة المربية مهدية زحالقه, من خلال فيلم وثائقي بإطلاله على المشاريع التعليمية والتربوية والاجتماعية القيّمه التي احتضنتها المدرسة خلال السنوات الماضية حتى يومنا هذا, من بينها: المرافقة الفردية خلال ساعات الدوام الدراسي, ساعات الدمج, النويدية العلاجيه, نادي الظهيره, مشروع “بيرح”, مشروع مرافقة الطلاب الذين يعانون من عسر التعلم, ومشاريع تربوية وثقافية أخرى على شرفها مُنحت مدرسة الحكيم الابتدائية جائزة التربية والتعليم اللوائية, كذلك منحت لقب المدرسة الخضراء. كما وأشارت المديرة الى المميّزات والخصائص الكامنه في جوهر المنهج الدراسي وكيان النظام الاداري في المدرسة ومن بينها: تطوير أنماط التفكير لدى الطلاب والطاقم الدراسي, تذويت أهمية التقييم المستمر بين صفوف الطلاب والمعلمين في كافة الأصعدة, والاهتمام بجودة البيئة بهدف الرقي بأبنائنا لأعلى الدرجات في العلم والمعرفة واستمرار سياسة العطاء والتعاون بين صفوف أسرة المدرسة وإدارتها. كما وأكدت مديرة المدرسة على أن غرفة الركن الحميم في الحكيم جاءت مكملة للمشاريع التعليمية, التربوية والاجتماعية التي تطرقت اليها في مستهل حديثها.

وأفادت مديرة المدرسة في ختام حديثها أن ثمرة العمل المتوج اليوم بافتتاح غرفة “الركن الحميم في الحكيم” هو وليدة تظافر الجهود المهنية المتعطشة لتقديم الخدمات التربوية والنفسية لأبنائنا على صعيد طاقم المدرسة, الطلاب, الأهل والمجتمع القرعاوي بشكل عام. بهذا الخصوص وجّهت المديرة تحية شكر وعرفان لأصحاب الضمائر النيرة والقلوب النابضة الذين تكاتفوا من أجل مصلحة أبنائنا في كفر قرع وضّحوا بأوقاتهم من أجل انجاح هذا العمل العظيم ونخص بالذكر ادارة المجلس المحلي على دعمها ورعايتها للبرنامج, أسرة مدرسة الحكيم المحترمه, المربية لبنى زيد مستشارة المدرسة, المربية رانية مصالحه نائبة المديره, المربية أميمة غزيل مركزة التربية الاجتماعية, السيدة وفاء أبو ليل, السيدة سميرة غاوي المرافقة للمشروع قبيل ولادته, السيدة ناهدة مصالحة مراقبة الدوام المنتظم, الأستاذ ثروت مصالحة, الأستاذ ليث جيوسي, الأخصائية النفسية سوسن مصالحه, طاقم التفتيش المرافق للبرنامج وجمهور الأهل الذين تبرعوا بأوقاتهم وجادوا بأموالهم وطاقاتهم لمصلحة أبنائنا ايمانأ منهم بالطاقات البشرية التي سهرت وجاهدت لإتمام هذا العمل المبارك.

من جانبها شاركتنا السيدة لبنى زيد بالمشوار الذي خاضته برفقة مديرة المدرسة وأعضاء الهيئة التنظيمية ابتداءً من اختيار البرنامج حتى المراحل الأخيرة من تجهيز الغرفة. كما وأثنى السيد ليث جيوسي مدير برنامج °360 معاً من أجل أولادنا, بكلمات من الشكر والامتنان للسيدة لبنى زيد على عطائها ايمانأ منها بأهدافه السامية لأجل أبناء البلد, وأضاف الى أن الغرفه هي بمثابة البيت والمأوى الآمن للطالب ومنبع الأمان, الاستقرار, الاحترام, الانتماء والثقة مشيراً الى أن العطاء المهني الراقي الذي ساهم ببناء هذا البيت من فكرة الى خطوة ومن خطوة الى انجاز.

من جانبه شدّد السيد عصام طياره مدير قسم الرفاه الاجتماعي والسيدة سميرة غاوي على دور الأخصائي الاجتماعي في تقديم الخدمات للطلاب والأهل وأكدوا على أهمية التعاون بين المدرسة والأهل والرفاه الاجتماعي كعنصر هام لتقديم الخدمات الأفضل لمصلحة أبنائنا.

وفي الختام أشار طاقم التفتيش, الدكتوره مآزل مناحم والأستاذ حسن عيد, الى أن هذه الغرفة التي تم افتتاحها من أجل تقديم الخدمات للطلاب والأهل في المدرسة فاقت كل التوقعات متمنياً ان يتم اختيار الأخصائيين ذوي الكفاءات العالية في سبيل دعم مسيرة العطاء والشراكه والتعاون المتمثلة بهذا العمل الفريد من نوعه.

وفي تعقيب له هنئ المحامي حسن محمد عثامنة رئيس مجلس محلي كفرقرع مدرسة الحكيم على انجاز هذا المشروع مشيرا الى ان هذا المشروع جاء خليقة للتعاون المشترك ما بين جميع الاطراف من اجل خدمة الطلاب متمنيا ان يساهم هذا الركن الحميم في تدعيم العملية التربوية والتعليمية في مدرسة الحكيم وان يكون عنوانا مناسبا للطلاب كل وفق احتياجاته وميوله .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.