شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

لليوم الثاني على التوالي منع من هم دون الـ 50 من دخول الاقصى و مواصلة حصاره

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 17 مارس, 2014 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

jj

في بيان صادر عن مؤسسة الأقصى، جاء فيه ما يلي: “قالت مؤسسة الاأقصى للوقف والتراث في بيان لها صباح اليوم الاثنين 17/3/2014 إن قوات الإحتلال تفرض لليوم الثاني على التوالي الحواجز العسكرية على البوابات الخارجية للمسجد الأقصى ومنعت من هم دون الـ50 من دخوله منذ صلاة الفجر ، وتقوم بالتضييق على موظفي دائرة الأوقاف الإسلامية ومنع قسم منهم من الدخول . يأتي ذلك في وقت اقتحم فيه 10 مستوطنين الاقصى وسط وجود مكثف لقوات شرطة الاحتلال في جميع رحاب المسجد ما يخلق حالة من التوتر الحذر” كما جاء في البيان.

وأضاف بيان المؤسسة أن “هذه الأحداث جاءت بعد يوم عصيب شهده المسجد الأقصى بعد أن إقتحمته قوات كبيرة من شرطة الإحتلال والوحدات الخاصة وقامت بالإعتداء على المصلين والمتواجدين فيه بالرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع ما خلّف إصابات وصفت بين الطفيفة والمتوسطة ، فضلا عن حملة الاعتقالات التي طالت عددا من الشبان المقدسيين” كما جاء في البيان.

إقتحامات وحراسة أمنية
وأردف البيان “وفي غضون ذلك ذكرت المؤسسة في بيانها الى أن أعدادا كبيرة من طلاب وطالبات مصاطب العلم والمصلين ( ممن استطاعوا الدخول ) يتواجدون في رحاب المسجد الاقصى وداخل المسجد القبلي المسقوف يرابطون هناك ويتصدون لاقتحامات المستوطنين بالتكبيرات والشعارات المناصرة للمسجد الاقصى . ونوهت المؤسسة الى أن وزير الإسكان اوري ارئيل اقتحم أمس الاقصى بحراسة أمنية ولبث فيه لدقائق معدودة قبل ان يغادره على وجه السرعة . الى ذلك حذّرت “مؤسسة الأقصى للوقف والتراث” من مخططات الاحتلال الاسرائيلي لتصعيد اعتداءاته واقتحاماته للمسجد الأقصى ، وطالبت الأمة الاسلامية جمعاء بتحرك عاجل يحمي المسجد الأقصى ، وقالت المؤسسة إن المسجد الاقصى قد يواجه حملة اعتداءات متصاعدة في الأيام القادمة” كما جاء في البيان.

إقتحامات جماعية
وتابعت المؤسسة “إن منظمات وجماعات يهودية دعت الى تنشيط وتكثيف إقتحامات وتدنيس المسجد الاقصى على مدار أكثر من شهر ؛ فقد أعلنت بعض “منظمات الهيكل المزعوم” ، عن مسيرة ليلية ، قبالة ابواب الاقصى بداية الشهر العبري القام ، الموافق 1/4/2014، استعدادا لاقتحامات جماعية بمناسبة ما يطلقون عليه “عيد الفصح العبري” ، حيث يخطط الاحتلال الى حملة اقتحامات جماعية للاقصى قد تمتد من تاريخ 14/4 وحتى تاريخ 22/4/2014، فيما أعلنت هذه الجماعات تنظيم مسيرة تهويدية تحت عنوان ( إنقاذ “جبل الهيكل” – المسمى الاحتلالي الباطل للمسجد الأقصى-) ، بتاريخ 14/5/2014 ، بمناسبة ما يطلقون عليه ” الفصح الثاني”، بالتزامن مع إطلاق حملة لجمع التبرعات اليهودية تحت نفس العنوان. وقالت المؤسسة إن قراءة لمجريات الأحداث في المسجد الأقصى في هذه الايام ، وما يشهده من حصار وتضييق ، وقراءة لمخططات الاحتلال وإعلاناته من قبل الاحتلال وأذرعه التنفيذية تشير بشكل واضح الى أن الاحتلال الاسرائيلي يخطط لمزيد من السيطرة على الاقصى وفرض أمر واقع خطير ، مما يستدعي تكثيف العمل والجهود لحمايته وإنقاذه بحسب ما جاء في البيان”.

f

g

ttt

jj

tt

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.