شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

القوات الخاصة تقتحم الاقصى وتعتدي على المعتكفين والمصلين في الجامع القبلي المسقوف

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 16 مارس, 2014 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

في بيان صادر عن مؤسسة الأقصى، جاء فيه ما يلي: “قالت “مؤسسة الأقصى للوقف والتراث” في بيان لها صباح الأحد 16/3/2014 إن عشرات عناصر من قوات الاحتلال الخاصة إقتحمت صباح اليوم المسجد الأقصى المبارك، وإعتدت على عدد من المصلين فيه، وألقت عدد من القنابل الصوتية، وفي نفس الوقت حاصرت المصلين والمعتكفين في الجامع القبلي المسقوف، وتتواجد بشكل مكثف في ساحات الأقصى، وعند بابي المغاربة والسلسلة من الخارج” كما جاء في البيان.
مؤسسة الأقصى: القوات الخاصة تقتحم الاقصى وتعتدي على المعتكفين والمصلين في الجامع القبلي المسقوف

وتابع البيان “ونقل شهود عيان لـ “مؤسسة الأقصى” أن أحد المصلين والمعتكفين في الجامع القبلي المسقوف أصيب بعيار مطاطي في الرأس ، وتم نقله الى أحد مستشفيات القدس، وأضافت المؤسسة أن قوات الاحتلال منعت منذ ساعات الصباح طلاب مدراس الأقصى الشرعية من دخول المسجد الأقصى، ثم منعت المئات من طلاب وطالبات مصاطب العلم من دخوله ايضا. في الأثناء يتجمع المئات من طلاب المدارس وطلاب العلم عند بوابات المسجد الأقصى، خاصة عند بابي حطة والمجلس (الناظر)، وهم يرددون التكبيرات، ويرددون شعار” بالروح بالدم نفديك يا أقصى”، فيما شدد الاحتلال إجراءاته عند مداخل الاقصى وفي أزقة البلدة القديمة في القدس المحتلة، واعتدت أحياناً على المعتصمين عند البوابات” كما جاء في البيان.

aaa

الإحتفال بعيد البوريم
وأردف البيان “هذا، وكان نشطاء “منظمات الهيكل المزعوم” قد نشروا مساء أمس دعوات على مواقع الانترنت وشبكات التواصل الاجتماعي ( الفيسبوك) دعوا فيها الى الاحتفال بـ ” عيد البوريم – المساخر” ، في المسجد الأقصى، والذي يوافق اليوم الأحد، فيما أعلنت هذه الجماعات وغيرها عن سلسلة من النشاطات المتصاعدة ضد المسجد الأقصى ، يقف في مركزها الدعوة الى اقتحام جماعي في ” الفصح العبري” الذي يوافق وسط الشهر القادم . الى ذلك حذّرت “مؤسسة الاقصى” من تصاعد الحملة الاحتلالية الشرسة على المسجد الاقصى ، والمقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس المحتلة، ودعت المؤسسة الحاضر الاسلامي والعربي والفلسطيني الى تحرك عاجل يحمي وينقذ المسجد الأقصى ، والقدس ومقدساتها الاسلامية والمسيحية” بحسب ما جاء في البيان.

زياراة ورشق حجارة
وفي بيان عممته الناطقة بلسان الشرطة للإعلام العربي لوبا السمري، جاء فيه أنه “صباح اليوم الأحد ومع فتح أبواب الحرم القدسي الشريف، أمام عقد الزيارات (للأجانب وغير المسلمين) شرع بضعة عشرات من الشبان العرب، قسم من ضمنهم ملثمون، برشق الحجارة والمفرقعات صوب قوات الشرطة، مما حدا بالأخيرة الى دفعهم الى الوراء مع إستعمال وسائل التفريق التي تضمنت قنابل الهلع” كما جاء في البيان.
وأضافت السمري “هذا، وأسفر الأمر عن إصابة شاب عربي بجراح طفيفة، أحيل على أثرها لتلقي العلاج في المستشفى، مع العلم أن باحات الحرم القدسي الشريف مفتوحة أمام الزيارات الصباحية الإعتيادية (للأجانب وغير المسلمين) وبحيث عاد الهدوء ليسود المكان في هذه الأثناء” بحسب ما جاء في البيان.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.