شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

غليان شعبي بسبب “مفرق الموت” وإغلاق الشارع الواصل بين الناصرة وشفاعمرو

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 15 مارس, 2014 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية 2

78

تظاهرة المئات من أهالي قرية عيلوط اليوم غضبًا بسبب “مفرق الموت” والذي هُو عمليًا المدخل المركزي لقرية عيلوط.

ويموت بين 4 – 5 أشخاص سنويًا بالمُعدل على هذا المفرق بسبب هذا المفرق الخطر، ومما عزَّ على الأهالي هذه المرة بشكل شديد أن بلدة “شمشيت” اليهودية أعدوا لها مدخلا خاصًا كلّف ملايين الشواقل على الرغم أن عدد سكانها لا يتجاوز الـ 2000 نفر، بينما عيلوط ورغم أن عدد سكانها يزيد عن الـ 8000 لم يعدوا لهُم مدخلا ملائمًا يحيمهم، ولقد أغلق المتظاهرين الشارع المركزي الواصل بين الناصرة وشفاعمرو (بموازاة صفورية) عدة مرات تعبيرًا عن غضبهم.

وفي حديث لابراهيم أبو راس رئيس مجلس عيلوط قال: “المواطنون لدينا يشعرون بالظلم والعنصرية، فمدخل (شمشيت) كلّف قدرما كلّفت عيلوط كلها، منذ سنوات ونحن نذهب للوزارات ونطالبهم وكُل الوقت هنالك تأجيل، وكل مرة يعرضون خارطة مختلفة”.

وأضاف: “هذه المرة أقمنا مظاهرة سلمية، ولكن في مرات قادمة سنصعّد النضال في المرات القادمة”.

وفي حديث لمهندس المواصلات ألبير أندريا، من التجمع الوطني الديمقراطي قال: “لقد توجهنا لشركة (مسارات اسرائيل) بالتعاون مع عضو الكنيست حنين زعبي ورئيس مجلس عيلوط ابراهيم أبو راس، ولكن تبين أن المزانيات توقفت في تطوير تتمة الشارع الذي وصل حتى (سولاليم) وطالبنا وضع إشارات ضوئية ورصيف كحل مؤقت”.

وأضاف: “حسب الخطة، مستقبلا سيصبح هذا الشارع باتجاهين وسيكون مدخل عيلوط من جهة مدخل الناصرة، ولكننا نحاول أن نوجد مداخل اخرى للبلدة”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.