شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

كـيانـي الأول و الأخـير

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 12 مارس, 2014 | القسم: مقالات وشخصيات

533217_461092453930839_1679647668_n

بقلم : جولييت ضرغام جبارين

يـا من سـكِنت كـياني واجـتاح حـبك أحزانـي!
وعـانـقت كـُل مـساحاتـي وأثـملت بـك كـُل نـبضـاتي!
أقـسم اني بك مـفتـونـة حـد الاعـياء!
فـلا شـفاء مـنك ولا دواء!
مـا زلت بالأحـياء تـسـكـن!
وفـي راحة الـبال تـُرهـن
أيـُها الـعائق فـِي مـنتصف الـطريق!
بيني وبين الاشـياء
لا انت تـرحل .. وأنساك
ولا أنـت تأتي .. فأجِدك!
مـا ذنـبي :
حِين صـدقت بـِأني نـسيتـُك ، واحـببتُ غـَيرك ،
قـلـْبـِي مـعلقٌ بـك ، لا يـشغـلهُ سـواك ،
فاِنـِيِ احبٌك بخـفـاء، رغم تمزقـي عليك ،
فهذا حال القدر ،
ما ذنبي بنصيب!

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.