شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الكليّة الأرثوذوكسيّة تستضيف الكاتب محمد علي طه

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 11 مارس, 2014 | القسم: مقالات وشخصيات

mohammad-alitaha

الكليّة الأرثوذوكسيّة تستضيف الكاتب محمد علي طه

حيفا- الموقد الثقافي: التقى الكاتب الأديب محمد علي طه يوم الاثنين الماضي مع طلاب الصفوف الثانية عشرة في الكليّة الأرثوذوكسيّة العربيّة في حيفا، وقال في بداية اللقاء: “هذا اللقاء يعيدني إلى عام 1974 حينما بدأتُ العمل في هذا المعهد العلميّ ذي السّمعة الطّيبة وقضيتُ فيه خمسة وعشرين عاماً هي من أجمل سنوات عمري وعملتُ خلالها على تحبيب الطّلاب باللغة العربيّة وآدابها وعلى تثقيفهم بالحضارة العربيّة والثّقافة الإنسانيّة والوطنيّة”.

وتحدث الكاتب عن طفولته وحياته وبداياته الأدبية وقال: “وُلِدَ قلمي من رحم النكبة لأنّني عشتُ مرارة التّشريد والفقر النّاجم عن اللجوء وأنا كاتب ذو رسالة إنسانيّة ووطنيّة وتقدميّة أحارب الظلم والاضطهاد والتمييز والتعصب الدينيّ والعائليّ وأناضل ضد الاحتلال والعنصريّة، وأنا اكتب لجميع النّاس لذلك فإنّني أكتب عن حياة النّاس وهمومهم وأحزانهم وأفراحهم وقضاياهم الاجتماعيّة والوطنيّة”.

وقرأ الكاتب مع الطّلاب مقطوعتين من الأدب السّاخر الذي يكتبه وينشره وهما “الحذق يفهم” و “مجزرة الخِراف” ثمّ قرأ من الطّلاب قصّته القصيرة جدّاً “العنبرة”. وبعد أن حلّل الطّلاب القصّة واهتموا بلغتها وأسلوبها وموضوعها قام الكاتب بالإجابة على أسئلة الطّلاب والمدرّسين. وكان قد استقبله مدير المدرسة الأستاذ إدوار شيبان ومركّزة التربيّة الاجتماعيّة المدرّسة عرين مطر وعدد من المدرّسات والمدرّسين وقدّمه للطلاب المدرّسة نادرة ملشي مركّزة اللغة العربيّة والمدرّسة خلود شاهين مدرّسة اللغة العربيّة، وألقت الطّالبة ندى حمدان كلمة جميلة معرّفة الطّلاب بالكاتب وأدبه.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.