شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

ام الفحم : بمشاركة المطران د. عطا الله حنا ندوة حول الاوضاع بسوريا

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 2 مارس, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية, الأخبار المحلية

ام الفحم -  الاوضاع في سوريا  (152)

نظمت مساء اليوم السبت في بيت المحامي الفحماوي عدنان خالد اسعد محاجنة في حي الكينا بمدينة ام الفحم ندوة سياسية وطنية ، شارك فيها العشرات من اهالي المدينة والمنطقة.

كما شارك في الندوة بالإضافة الى ذلك وفد من القوى الوطنية في الجولان السوري المحتل واعضاء وناشطي اللجنة الشعبية للتضامن مع الشعب السوري وقيادته الوطنية من مختلف بلدات الداخل الفلسطيني.

هذا وتمحورت الندوة حول المستجدات الاخيرة في سوريا بمشاركة سيادة المطران د. عطا الله حنا- رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس.

وتناول المطران عطا الله حنا في هذه الندوة، التي دعت اليها اللجنة الشعبية للتضامن مع الشعب السوري وقيادته الوطنية، الجوانب المختلفة للتطورات السياسية والابعاد الدولية للاحداث العسكرية التي تشهدها سوريا للسنة الثالثة على التوالي.
وأكد المطران حنا ان المستجدات الاخيرة تشير الى ما وصفه باندحار القوى والعناصر الارهابية والتكفيرية وانحسار انتشارها العسكري على خلفية الاتهامات والهجمات المتبادلة بينها، والاشتباكات والمواجهات الدامية التي اندلعت مؤخرا بينها وأدت الى مقتل عدد من قياديي هذه العناصر ومن ثم الى تراجعها وانكفائها وانسحابها من عدد كبير من البلدات والمدن السورية، بفضل القوة الضاربة للجيش العربي السوري.

وقال د.عطا الله حنا :” ان ما تعيشه الامة العربية في المنطقة اسلاما ومسيحيين وكل الديانات بحاجة الى لحمة وبمزيد من الاخاء الديني وبالمزيد من التلاقي الاسلامي والمسيحي , وانا من هنا من قلب ام الفحم اود ان اقول لكم ان الاقصى الذي يعتدى عليه في كل ساعة وفي كل يوم عندما يعتدى على الاقصى على يعتدى على المسلمين وحدهم وانما يعتدى على المسلمين والمسيحيين , ومن يعتدي على الاقصى يعتدي على القيامة ومن يعتدي على القيامة يعتدي على الاقصى , هذا الخطاب الذي يجب ان ننادي به خطاب الوحدة الوطنية , ومن يسعدى لاثارة الفتن المذهبية والطائفية هنا وهناك لا يخدم الا المشروع الصهيوني الذي لا يريدنا ان نكون امة واحدة , والذي يتبع مشروع فرق تسد , يريدنا ان نكون مشرذمين مفككين لكي ينفذ مشاريعه الصهيونية العنصرية ” .

هذا وتولى عرافة الندوة احمد اغبارية , وشملت على مجموعة من المداخلات شارك فيها ,الطفلة سوار عدنان خالد , وكلمة سكرتير اللجنة الشعبية للتضامن مع سوريا قدمها وصفي عبد الغني , وكلمة وفد الجولان السوري قدمها المناضل صدقي المقت .

ام الفحم -  الاوضاع في سوريا  (21)

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)

  1. مرسي |

    يعني مع بشار.
    مع بشار وبدكم نحمي الأقصى ونقتل اخواننا بسوريا بذريعة اللحمة الوطنيّة؟
    المؤتمر الذي عقدتموه وشاركتم فيه يدعم واحد من أكبر مجرمي هذا العصر, قتل آلاف المسلمين لمجرّد البقاء في السلطة, وجايين تحكو عن اللحمة الوطنيّة؟ لأي مبادئ تنتمون حتّى تسمحوا بقتل الإنسان بلا مبرّر؟
    وأنت أيها الأسقف الذي تنادي بأخويّة المسلم والمسيحي, لو كان بشار هو نفسه أوباما أو أي رئيس دولة مسيحيّة كنت ستحكي هذا الكلام؟
    المليح إنّكم مجموعة صغيرة حتّى المصور مش عارف كيف يصوّر صورة فيها أكثر من 4.