شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الطيبة : المطالبة بفحص جاهزية جسرالطيبة والتحذير من حلوى تحتوي على مخدرات

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 20 فبراير, 2014 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

الطيبة  (1)

في بيان موقع من أهالي طلاب من سكان مدينة الطيبة جاء فيه: “ترى اللجنة المركزية في الطيبة أن مسؤولية أمن وأمان طلابنا تقع على بلدية الطيبة، ولهذا فإننا نطالب البلدية بإستدعاء مهندس مختص بالجسور لفحص جاهزية جسر الطيبة، ليؤكد لنا بأنه لا يشكل خطورة لمن يمر عليه، وإعلام أهل الطيبة عن نتيجة الفحص لكي يطمئنوا، وذلك بسبب تخوف بعض الطلاب من الصعود والعبور على الجسر، إذ ونتيجة للوضع الحالي للجسر، يمر الطلاب من تحته مما يشكل خطرا كبيرا على سلامتهم”.

وتابع البيان: “على البلدية والقائمين عليها أن يعلموا بأن سلامة أبنائنا فوق كل اعتبار. لطالما هذه القضية قيد الفحص منذ فترة طويلة، لكننا لم نتلقَ أي جواب بخصوص الأمر حتى الآن. كلنا أمل بأن تحل القضية بأسرع وقت ممكن وان تقوم الجهات المسؤولة بواجبها قبل فوات الأوان. ونسأل الله تعالى أن يعم الأمن والأمان على هذا البلد الطيب”.

كما تحدث البيان عن “قيام مجهولين بتوزيع حلوى على طلاب المدارس والتي تحتوي على مادة مخدرة وسامة”، حيث جاء في البيان: “إن ما بثته وسائل الإعلام حول قضية الحلوى المحشوة بالمخدرات من قبل أفراد عديمي الدين والأخلاق والضمير له نار ستحرقنا جميعا إذا لم نقم بإخمادها حالا، وذلك عن طريق العمل المشترك”.

ونوّه البيان: “نناشد أولا الأهالي بأخذ الحرص والاحتياط ومراقبة أولادهم من والى المدرسة وما بعد ذلك، والحديث معهم ونصحهم وتوعيتهم لما يدور من حولهم.

وعلى المدارس إرشاد الطلاب وتوعيتهم بالتعاون مع لجان أولياء أمور الطلاب وبشكل فوري. انفلات الأمن والأمان في المدينة جعل الأيدي الخفية تتطاول على اعز ما نملك، ولهذا نطالب الشرطة والبلدية بأخذ دورها لوقف هذه الظاهرة الخطيرة ونحملهم المسؤولية الكاملة لما آلت إليه أوضاع مدينتنا من انفلات وانسياب” وفقا للبيان.
تعقيب بلدية الطيبة

هذا ووصل تعقيب من بلدية الطيبة جاء فيه:” سوف نفحص الادعاءات للرد عليها كما يجب”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.