شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

ام الفحم : الجماهيري يفتتح دورات لتعليم الحاسوب لطلاب مشروع شميد

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 16 فبراير, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية, مدارس وتعليم

الجماهيري - ادورات حاسوب - ام الفحم  (9)

ام الفحم : الجماهيري يفتتح دورات لتعليم الحاسوب لطلاب مشروع شميد.

إفتَتح في قسم المعرفة والحاسوب التابع للمركز الجماهيري – أم الفحم أول أمس الخميس سلسلة من دورات الحاسوب المعدة لطلاب المدارس الابتدائية والاعدادية بالمدينة، وهي دورات تختص بمواضيع مختلفة في مجال الحاسوب، وذلك بالشراكة مع جمعية تبواح (תפוח) وبالتعاون مع مشروع شميد وقسم المعارف في بلدية أم الفحم.

الدورة ستمرر لمجموعة من طلاب المدارس الإبتدائية (المتنبي, الخنساء وقحاوش) وتتكون الدورة من مرحلتين أساسيتين.

المرحلة الاولى : تحرير فيديو مع إضافة تاثيرات صوتية، تنسيق نشر الفيديو بإستخدام شبكة الانترنت.

المرحلة الثانية: أما المرحلة الثانية فتهتم بتعليم الطلاب على كيفية تحرير جريدة صحفية، وبالإضافة لجميع مراحل التنسيق والإعداد وحتى الطباعة النهائية والنشر.

كذلك تم إفتتاح دورة حاسوب ثانية معدة لجمهور الطالبات من جيل إعدادي، حيث تم إختيار مجموعة من طالبات مدرسة خديجة النموذجية بهدف تأهيلهن على كيفية بناء مواقع إنترنت وطرق إدارة وصيانة المواقع الإلكترونية. هذا وستمتد هذه الدورات على مدار 60 ساعة تعليمية بواقع لقاء إسبوعي.

مديرة مراكز المعرفة الجماهيرية في الوسط العربي – علا أبو شقرة صرحت لنا بأن الهدف من المشروع داخل المدارس هو الارتقاء قدما بطلابنا نحو الافضل وتطوير مهارات وقدرات الطلاب في كافة المجالات التي يحتاجها الطالب وأهمها الجانب التكنولوجي الذي نعتمد عليه كثيراً في حياتنا اليومية. لا سيما على ضوء النقص في الفعاليات اللا منهجية في مدارسنا وبالذات الجانب التكنولوجي, فنحن في مركز العرفة الجماهيري نعمل على أكمال النقص فيهذا الجانب, لننمي المهارات كجزء من الأهداف التي يضعها المركز الجماهيري على سلم أولوياته وهي إخراج الطالب من دائرة التقليد إلى دائرة الإبداع. وأضافت: سنستمر ونتابع عطائنا في جميع أنحاء مدينة أم الفحم وذلك لإكتشاف المواهب والمهارات الكامنة لدى الطلاب وصقلها.

وكما اضافت سماح ابو شقرة مركزة فعاليات مركز المعرفة الجماهيري – ام الفحم هدفنا من الفعاليات أن ندعم هذه الشريحة من الطلاب في بلدنا لإثرائهم في مواضيع عدة منها الإثراء التكنولوجي الذي اصبح اساس حياتنا اليومية , وأنه لفخر لنا أن نرى طالبا في مقتبل العمر ولديه المقدرة على التحضير والاهتمام بإمور تتعدى نطاق واجباته المدرسية، وأن يساهم بنشاطات تكنولوجية يكون من خلالها قدوة حسنة لطلاب اخرين.

من جانبه عقب مدير مشروع شميد السيد ايمن شربجي بقوله:” هذه الدورات في طياتها الكثير من الفائدة وألاهمية، مثل هذه الدورات واللقاءات تفيد في زيادة الوعي والتثقيف لطلابنا حول كيفية إدارة شؤونهم بالطرق التكنولوجية ودون الإعتماد على الآخرين، الامر الذي يساهم في تعزيز ثقتهم بأنفسهم وإدارة أوقاتهم بشكل أنجع, ونحن عملنا على توفير سلة خدمات تكنولوجية متنوعة لفئات مختلفة بفضل التعاون المثمر ما بيننا وبين المركز الجماهيري وقسم المعارف في بلدية أم الفحم.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)