شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

ام الفحم : موهوبو الجماهيري يختتمون دورة الموهوبين ويتقدمون لإمتحان الوزارة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 16 فبراير, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية, مدارس وتعليم

ام الفحم - طلاب الموهووبين - الجماهيري  (16)

ام الفحم : موهوبو الجماهيري يختتمون دورة الموهوبين ويتقدمون لإمتحان الوزارة .

إختتم المركز الجماهيري – أم الفحم اليوم (السبت) دورة إعداد وتحضير للطلاب الموهوبين من جيل صفوف الثالث وذلك بهدف تأهيلهم للتقدم لإمتحان الموهوبين الثاني (كارني 2014) الذي تجريه وزارة المعارف لنخبة مختارة من طلاب جيل صفوف الثالث بغرض تحديد الطلاب الذين يتمتعون بقدرات ذهنية عالية تفوق مستوى أقرانهم وزملائهم، حيث تقوم وزارة المعارف بإجراء هذا الإمتحان على مرحلتين، المرحلة الأولى جرت في شهر أكتوبر الماضي (10/2013) والمرحلة الثانية تم إجرائها اليوم.

وتأتي أهمية هذا الإمتحان على ضوء النتائج التي يحصلها الطلاب ويتم تصنيف أصحاب القدرات المميزة على أنهم طلاب موهوبون بعد فحص وجود إحدى هذه القدرات أو أكثر: قدرة عقلية عامة، إستعداد أكاديمي خاص، سرعة في فهم المشكلة والوصول لإستنتاج صحيح، تفكير إنتاجي أو إبداعي، قدرة قيادية استثنائية، استعداد فني بصري أو أدائي، قدرة حسية حركية.

هذا, وقد عمل المركز الجماهيري على مدار ثلاثة أشهر كاملة بإعداد نخبة من الطلاب الذين سيتم تقديمهم لإمتحان الموهوبين الثاني من خلال برنامج تعليمي مكثف بإستخدام منهاج وكتب اُعدت خصيصاً لتعليم وإعداد الطلاب الموهوبين وذلك بالتعاون والشراكة مع مؤسسة “الأكادميون العرب” وطاقم معلميها المختصين بهذا المجال وبالتنسيق مع المدارس الإبتدائية في المدينة, ومن خلال الدورة تم إجراء عدد من الإمتحانات التجريبية للطلاب المشاركين بالدورة من خلال نماذج إمتحانات الموهوبين من سنين سابقة, وتم توزيع العلامات على الطلاب ليتمكن كل طالب من تحديد مستواه والعمل على تحسين الأداء في كل مرحلة بمتابعة وإرشاد معلميه المختصين.

وقد صرح السيد إياد سعيد إغبارية – مسؤول الدورات التعليمية بالمركز الجماهيري بأن المركز الجماهيري يولي أهمية كبيرة لفئة الطلاب الموهوبين من خلال إعداد برامج تعليمية بشكل متواصل على مدار السنة، ولشريحة متنوعة من الطلاب تبدأ من الجيل المبكرة وحتى جيل صف التاسع، حيث أن المركز ينظم دورات للطلاب الموهوبين لجيل صفوف الثالث، دورات بسيخومتري للموهوبين لجيل صفوف السادس، السابع، الثامن والتاسع.

وشدد على أن هذه الشريحة بحاجة إلى الإهتمام الخاص والدائم والمتواصل، فالموهبة قد تظهر لدى الطالب في جيل مبكرة ثم تخبو هذه القدرة إذا لم تحصل على الرعاية المناسبة والدائمة بهدف تطوير هذه القدرات وإستثمارها في خدمة الطالب في تحقيق الإنجازات، والتي بالنهاية ستعود بالخير على المجتمع ككل. وأكد السيد إياد إغبارية بأن المركز ماض في تنظيم ورعاية مثل هذه البرامج التي تخدم طلابنا وسنعمل دائماً على توفير الأطر المناسبة لهؤلاء الطلاب.

هذا, ومن الجدير بالذكر أن إمتحان الموهوبين الثاني تم إجراءه اليوم (السبت), وبهذه المناسبة يتقدم المركز الجماهيري بخالص الأمنيات لجميع الطلاب بالتفوق والنجاح الباهر وأن يستمروا في مسيرة شق طريقهم نحو المعالي وأن يتابعوا تذليل الصعاب التي تواجههم بالإرادة الصلبة وبالتفكير السليم لكي يكونوا أعلاماً وقادة في خدمة مجتمعهم وأمتهم.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.