شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

“إسرائيل” تبتكر طريقة جديدة لمحاربة ملقي الحجارة في الضفة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 13 فبراير, 2014 | القسم: أخبار وسياسة

38_55_21_17_11_20122

في محاولة لكبح مزيد من الهجمات الفلسطينية “إلقاء الحجارة وزجاجات حارقة” ضد أهداف إسرائيلية سواء كانت عسكرية أو مدنية “مستوطنين”، أفادت صحيفة معاريف في عددها الصادر اليوم الخميس بأن عدداً كبيراً من المستوطنين وضعوا كاميرات مراقبة خلال الأشهر الأخيرة في سياراتهم الخاصة، والتي من خلالها سيتم رصد وتصوير مخالفات الحركة في شوارع الضفة الغربية.

وتشير الصحيفة إلى أن مناطق الضفة الغربية، لا يطبق بها أي قانون إسرائيلي، كما أن كاميرات المراقبة خصصت بهدف تصوير إلقاء الحجارة أو الزجاجات الحارقة من قبل الفلسطينيين، مشيرة إلى أن تلك الكاميرات قد نجحت في تمكن أجهزة الأمن اعتقال خلية فلسطينية قامت بإلقاء الحجارة في قرية “عزون” قرب مدينة قلقيلية.

ويعتبر إلقاء الحجارة في بعض المناطق الفلسطينية على المستوطنين أو جنود الاحتلال أمراً روتينياً، وبقي فترة طويلة يتم تسجيل عدد كبير من عمليات إلقاء الحجارة خلال الأسبوع الواحد، إلا أن الأسابيع الأخيرة شهدت انخفاضاً كبيراً في عدد الأحداث، ويرجع ذلك إلى حملة الاعتقالات الواسعة التي يشنها الجيش ضد الفلسطينيين.

ونقلت الصحيفة عن ضابط كبير في تشكيلة الضفة الغربية قوله “إننا بدأنا نلاحظ إلقاء الحجارة من داخل السيارات المارة، على الرغم من وجود انخفاض كبير في العمليات، إلا أن هناك عمل جديد من الأحداث”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.