شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

هازارد يساوي غاريث بيل ونيمار مجتمعين

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 4 فبراير, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, رياضـة

عندما خرج المدرب جوزيه مورينيو المدير الفني لفريق تشيلسي بتصريح منذ أيام يمتدح فيه لاعبه البلجيكي إيدين هازارد ويرشحه لأن يكون أفضل لاعب في السنوات المقبلة اتهمه البعض بالمبالغة، ولكن السبيشيال وان لا يبالغ ولا يقول تصريحاً بدافع دبلوماسي أبداً.

من المعروف دائماً في عالم كرة القدم أو في أي مهنة أخرى، أن مديرك لا يمدحك لكي يدفعك لتقديم المزيد، حتى لو معجب بعملك أو ما تقدمه فلا يصفق لك حتى تشعر بأنك لا تحقق ما يريده ويتركك تبذل جهد أكبر وأكبر.
وعندما تجد المدح والإطراء من مديرك وقتها تعلم إنك وصلت لذروة الإجادة، هذا بالتحديد ما حدث مع مورينيو وهازارد، فالمدرب البرتغالي يعرف إمكانيات هازارد الكبيرة منذ بداية الموسم ولكنه لم يشعره بأنه نجم الفريق الأول وتركه يعمل ويعمل حتى وصل للمستوى والأداء الذي يريده.
FF197DA751541

ولكن مع تطور اللاعب الكبير في مستواه خرج مورينيو عن صمته وانهال بالمدح والثناء على الساحر البلجيكي، الذي بالفعل قد يصبح أحد أفضل لاعبي العالم، أو أنه أصبح بالفعل كذلك.
منذ اعتزال الأسطورة الفرنسية زين الدين زيدان العام 2006، لم يظهر أي لاعب يلعب بنفس الأسلوب، فزيدان كان يلعب الكرة بأسلوب “السهل الممتنع” الذي لا يميل للاستعراض، ولكنه قد ينتزع “أهات” المشاهدين بتمريرة ساحرة، تفيد فريقه أولاً وتسر الناظرين ثانيا.

بقي زيدان “ستايل” مختفيا حتى جاء هازارد، الذي ينتمي لمدرسة الساحر الفرنسي، فهو يلعب الكرة بسلاسة، يستلم، يمرر، يراوغ، يفعل كل شيئ مع الكرة، وإذا استمر بهذا الشكل ولم يتغير أداؤه ولا يميل للاستعراض يوماً ما، فسيصبح بالفعل نجم من كوكب آخر.

هازارد كان أفضل لاعب في الدوري الفرنسي موسمين متتاليين وهو في الـ19 من عمره مع فريق ليل، وانتقل للبلوز منذ العام 2012 في صفقة كلفت خزائن تشيلسي 38 مليون يورو، ولكنه الآن أصبح لاعب لا يقدر بثمن.

فإذا فقدت إدارة تشيلسي عقلها وعرضت اللاعب للبيع فسيتجاوز ثمنه بالفعل حاجز الـ100 مليون يورو، فهو بالفعل أفضل من أغلى لاعب في العالم حالياً الويلزي غاريث بيل نجم فريق ريال مدريد والذي يكبر هازارد بعامين.

كما لا أبالغ لو قلت أن قيمة هازارد تفوق قيمة نيمار أيضاً، البرازيلي الذي كلف برشلونة 57 مليون يورو للتعاقد معه، هذا ما ذكر رسمياً، ولكن وفقاً للصحف التي أوضحت أن هناك اختلاس أموال في صفقة اللاعب وأن الصفقة قد تتجاوز 90 مليون يورو، لا يقدم مع برشلونة ما يقدمه هازارد مع تشيلسي، بالرغم من أن دفاعات الفريق الإسبانية أسهل بكثير من دفاعات فرق الدوري الإنجليزي الصلبة، بالإضافة إلى أن المساحات الموجودة في الليغا أكثر بكثير من المساحات المغلقة والتكتيك المحكم لفرق البريميرليغ، ورآينا كيف ارتفع المعدل التهديفي للنجم البرتغالي كرستيانو رونالدو الذي انتقل من مانشستر يونايتد لريال مدريد.

هازارد أفضل من نجوم كثيرة في العالم حصلت على قدر أكبر من الإشادة والثناء مثل الألماني مسعود أوزيل، الذي أشعل ضجة كبيرة بانتقاله من ريال مدريد لآرسنال الصيف الماضي، بالرغم من تألقه مع المدفعجية إلا أن هازارد شئ آخر، ولكنه لا يحظى بنفس الصخب الإعلامي، ربما لأنه من دولة مثل بلجيكا التي لا يوجد فيها إعلام قوي مثل الألماني ومثل إسبانيا وإيطاليا، ولو كان هازارد إنجليزي لكان الإعلام البريطاني جعله أفضل لاعب في التاريخ مثل المبالغة في وصف جاك ويلشير وشامبرلين منذ ظهورهما مع آرسنال ومن قبلهما والكوت ولينون وكثيرون.

عندما قال مورينيو أن هازارد سيفوز بالكرة الذهبية كان يقصد المستقبل القريب، أي بعد 4 أو 5 أعوام، ولكن هذا قد يحدث بشكل أسرع، ربما إذا توج هازارد مع تشيلسي بدوري أبطال أوروبا الموسم الحالي وقاد منتخب بلاده بلجيكا لمراحل متقدمة في مونديال البرازيل، سيستحق بكل جدارة التواجد ضمن القائمة النهائية المرشحة لأفضل لاعب في العالم والتي تضم 3 لاعبين عن العام 2014.
هازارد هو أسطورة جديدة في عالم كرة القدم وليس “بضاعة مغشوشة” مثلما يتهم البعض صفقتي غاريث بيل ونيمار، ولا شك أن بلجيكا محظوظة بامتلاكها هذه الجوهرة.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.