شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

ام الفحم : مهرجان غنائي تراثي فلسطيني

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 1 فبراير, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية, الأخبار المحلية

مهرجان  م الفحم  (78)
ام الفحم : مهرجان غنائي تراثي فلسطيني .

شارك المئات من محبي وعشاق الفن التراثي الفلسطيني مساء يوم امس الجمعة بقاعة قصر الافراح بمدينة ام الفحم بأمسية اقل ما يمكن تسميتها بعنوان “مهرجان جمعة الحبايب” والتي شارك بها المئات من اهالي ام الفحم ومن الجنوب حتى الشمال .

وقد انطقلت الامسية بكلمة من عريف الحفل الفنان محمد ابو العز محاميد الذي رحب بجميع الحضور شاكراً اياهم على الحضور من اجل المساهمة بانجاح هذا الحفل.

ومن ثم رحب عريف الحفل محمد ابو العز في الفنان بلبل فلسطين عبد حامد الذي دخل على ساحة الحفل باجواء مميزة ومع التصفيق الحار من الحضور ومع قيامه بتقديم وصلة غنائية للحضور.

هذا وشهد الحفل اجواء من الف ليلة وليلة من الدبكة التي شارك بها كبار السن قبل الشبان والتي استمرت لمدة طويلة.
وبعد الوصلة الغنائية الاولى للفنان عبد حامد تم تقديم عشاء للحضور بالاضافة لتقديم فقرة ترفيهية للكوميديان سامي فانوس الذي امتع الحضور بخفة ظله.

وبعد الاستراحة عاد الفنان عبد حامد من جديد للغناء ليتفاعل الحضور معه بشكل كبير من خلال مشاركتهم الغناء مع فنانهم عبد حامد ومشاركتهم بصفوف الدبكة والرقص على انغام اغاني الفنان عبد حامد.

وقبل الختام قام الشاب الفنان الواعد ابن حي عقادة من ام الفحم محمد توفيق بتقديم وصلة غنائية تفاعل معها الحضور بشكل كبير ليختتم هذا المهرجان الغنائي التراثي الفلسطيني,

والفقرة الختامية لهذا المهرجان كانت عبارة عن سحب على جوائز للفائزين بمجموعة هدايا فاخرة بالاضافة لتكريم كل من ساهم لانجاح هذا المهرجان بالاضافة لتكريم موقع بانيت وصحيفة بانوراما على دعمها لهذا المشروع وتغطيته.

والجدير ذكره بانه كان من بين المشاركين ملك المجوز واليرغول محمود خضيري وعازف العود الاول توفيق غدير وملك الاورغ مدين طباش وهندسة صوت عبد ابو علو , بمشاركة ضابط الايقاع غازي السعدي وملك المجوز واليرغول علي ابو عبيد , هذا وقد اشرف على هذا الحفل الشاب نضال بسمان محاميد .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.