شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

باقة الغربية : الشبكات الإجتماعية للطلاب: كيف ندعم الإستخدام التربوي ونتقي المخاطر؟

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 19 يناير, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية, مدارس وتعليم

باقة الغربية - مدارس (3)

عقد قسم التربية والتعليم في بلدية باقة الغربية يوم السبت 18.1.2014 ، يوما دراسياً لطواقم التربية والتعليم ورؤساء لجان أولياء الأمور في المدارس، بعنوان ” الشبكات الاجتماعية للطلاب: كيف ندعم الإستخدام التربوي ونتقي المخاطر؟”. استمع الحضور لمحاضرة وعرض من خبير الشبكات الاجتماعية السيد جلعاد هان وهو أيضا مؤسس شركة تكافح العنف والإساءة في الشبكات الإجتماعية، وتعمل على وقف نشر الإشاعات والصور المسيئة وملاحقتهم قضائياً. يمكن التواصل مع الشركة مجاناُ وفق التفاصيل الآتية في أي وقت كان:

cctip@walla.com ، 0507609900، والموقع www.giladhan الذي يحوي جميع محتويات محاضراته اضافة الى برمجيات حماية مجانية للحاسوب والنقال من شأنها تقليص الإختراقات والإخبار عن اساءات. بين جلعاد المخاطر المختلفة التي تعود على بعض الطلاب الذين لا يتلقون التربية اللازمة والشرح الكافي لكيفية الإستخدام الآمن، وكذلك العقوبات التي تقع على كل من يشارك في رفع أو نشر معلومات أو صور مسيئة لأي شخص كان، ومسؤولية الأهل على سلوكيات أبنائهم تربويا وقانونيا.

وفي كلمتها د.أسماء نادر غنايم مسئولة قسم التربية والتعليم في البلدية، أوضحت أهمية ومسئولية كل مربي في توسيع معرفته في هذه المجالات ليستطيع توعية وشرح الإستخدام السليم للأبناء والطلبة وكذلك رفع مستوى دمج الحوسبة في التعليم والمهام البيتية، بما في ذلك طرق وأساليب حديثة، تعمق التفكير وتنوع في طرق تسليم المهام بأدوات رقمية حديثة. كما وذكرت أن هنالك سلسلة نشاطات بالتعاون مع أقسام البلدية المختلفة لبناء بيئة أكثر أماناً للطلبة.

كما وعرض مدير عام شركة LiveTop منظومة متطورة لإدارة التعليم كمقترح للمدارس لإحداث قفزة في التعليم الحديث.

أدارت اليوم الدراسي السيدة عبير ، رئيسة لجنة أولياء الأمور في مدرسة الخوارزمي، حيث اختتم اللقاء بجلسات لمركزي الحوسبة، مركزي الرياضيات، مركزي اللغة العربية والمستشارات التربويات، كخطوة أولى بادر اليها قسم التربية والتعليم مع مركزي هذه المواضيع لمتابعة تطوير مستوى التعليم ودمج الحوسبة والحماية للطلاب في المدارس.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.