شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

آيات إغبارية تحصل على 797 ورنا جبارين 775 وديما محاميد 727 في البسيخومتري

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 19 يناير, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية, مدارس وتعليم

بسيخومتري

“797؟ في البسيخومتري؟ شعور مذهل مصحوب بانفعال كبير.. لم أصدق ولم أهتم لرؤية تقسيم العلامة من حيث الكمي والكيفي والإنجليزي.

مباشرة سارعت لإخبار والدتي التي كانت أول من احتفل معي بهذه العلامة، والتي رافقتني بمشاعر السعادة والإنفعال” هذا، ما أكدته الطالبة المتفوقة آيات عاهد إغبارية (18 عاما) من بلدة مصمص قصاء أم الفحم ، بعد حصولها على علامة 797 في امتحان البسيخومتري في موعده الأخير.

وقالت آيات عاهد إغبارية ر أنه ينقصها ثلاث علامات فقط للحصول على الـ800 بالقول: “عندما دخلت الى الإمتحان لم أضع نفسي في توقعات بالحصول على علامة عالية، وبالتالي أكتفي بحصولي على علامة تساعدني في دارسة الموضوع الذي أريد، علما أنني تقدمت أول مرة لامتحان البسيخومتري في الصف الحادي عشر وحصلت حينها على 729″.

وكشفت آيات إغبارية انها “تنوي دراسة موضوع الطب في الجامعة العبرية في القدس”. وأضافت : “حصلت على العلامة بعد دراسة مكثفة والمشاركة في دورة بسيخومتري، بالإضافة الى دورة في المدرسة الأهلية أم الفحم -وأنا خريجتها-، والتي ساعدتنا كثيرا خصوصا وأننا تعلمنا الدورة في الصف العاشر والتي كانت على مدار 6 أيام في الأسبوع”.

وشددت آيات عاهد إغبارية على أن “الجو والدعم والمناخ العائلي شجعها كثيرا وأتاح لها الدارسة في بيئة مريحة جدا داخل المنزل”.

ووجهت الطالبة الحاصلة على علامة 797 في البسيخومتري، النصيحة للطلاب وخاصة الذين حاولوا ولم يحصلوا على العلامة المطلوبة بالقول “أهم شيء هو الدراسة والثقة بالنفس وأن يؤمن الطالب أنه إذا تعب وكد واجتهد فسوف يحصل على العلامة التي يريدها وممنوع أن يشعر باليأس، لأنه في بعض المرات يشعر بعدم الثقة بالنفس ولكن يجب عدم السماح لهذه المشاعر من السيطرة عليه”.

يذكر أن آيات إغبارية حصلت على 149 نقطة في الكلامي، و150 نقطة في الكمي و150 نقطة في الإنجليزي.

رنا ناظم جبارين تحصل على 775 في البسيخومتري
وفي السياق تحدثت لطالبة المتفوقة رنا ناظم جبارين خريجة الأهلية أم الفحم، والتي حصلت على علامة 775 في البسيخومتري (150 نقطة في الكمي، 149 في الكلامي و137 نقطة في الإنجليزي، والتي أكدت قائلة: “حصلت على هذه العلامة بعد الدراسة والمشاركة في دورة إقرأ للبسيخومتري.

العلامة تأتي بعد الدراسة فكلما درس الطالب أكثر، كانت العلامة أعلى، وطبعا الله ولي التوفيق. إقرأ لم تقصر معنا من حيث المواد التعليمية أو اهتمام المرشدين بنا، وإن شاء الله سأدرس موضوع الطب في جامعة القدس أو في المعهد التطبيقي التخنيون العام المقبل”.

وأشارت رنا جبارين قائلة بأن ينقصها بضع علامات للحصول على الـ800 بالقول: “مجموع الأخطاء لدي كان 3 أخطاء فقط، وبالتالي قدراتي تشير الى أن باستطاعي الحصول على الـ800، لكن العلامة التي حصلت عليها تسمح بقبولي للموضوع الذي أريد، والحصول على الـ800 ليس الأهم، لأن البسيخومتري وسيلة وليس هدفا وبالتالي ليس ضرويريا الحصول على العلامة الكاملة. الوقت الذي أقضيه حتى أحصل على الـ800 والذي تأخذه مني الدراسة لا يستحق إضاعته من أجل 25 علامة!”.

وأشارت رنا ناظم جبارين بأن “كل واحد يستطيع الحصول على هذه العلامة إن قام بالدراسة الصحيحة، لأن السبب الرئيسي للحصول على علامة تفوق تأتي من التمرن. وطبعا لكل إنسان قدرات وهنالك أناس أكثر ذكاء وأناس أقل ذكاء، وعليه حتى الأقل ذكاء إن اجتهدوا وجدوا بإمكانهم الحصول على علامات عالية جدا”.

وحول طريقة دراستها، كشفت رنا ظاهر جبارين أنها لا تحب الضغط، بل بدأت بتعويد نفسها تدريجيا على الجلوس يوميا لمدة ثلاث ساعات ونصف الساعة لدراسة البسيخومتري وهي المدة الحقيقية للإمتحان” مشيرة الى أن الضغط الزائد من الممكن أن يخلق تأثيرا سلبيا”.

آيات إغبارية تحصل على 797 ورنا جبارين 775 وديما محاميد 727 في البسيخومتري
رنا ناظم جبارين الحاصلة على 775 في البسيخومتري

ديما سميح محاميد في الصف الحادي عشر تحصل على 727 في البسيخومتري من المرة الأولى
وحصلت الطالبة ديما سميح محاميد وهي طالبة في الصف الحادي عشر في المدرسة الأهلية أم الفحم، على علامة 727 في البسيخومتري من المرة الأولى. وعن هذا الإنجاز تقول ديما سميح محاميد: “البسيخومتري يختلف عن البجروت، إذ كلما درست أكثر كلما حصلت على علامة أعلى. أنا شخصيا لم أستهتر بالمرة الأولى بل أعطيت الإمتحان حقه والحمد لله الذي جازاني بهذه العلامة. فالإنجليزي مثلا يعتمد على حفظ الكلمات والكمي يحتاج الى حفظ القوانين، وهكذا حصلت على هذه العلامة”.

وتضيف الطالبة المتفوقة الحاصلة على علامة 727 بالقول: “سأتقدم مجددا للإمتحان، لأن طموحي الحصول على علامة 750، إذ أن هذه العلامة تضمن لي القبول في كافة المجالات العلمية. لم أقرر بعد الموضوع الذي سأتعلمه، ولكنني أرغب بأن أتعلم شيئا مختلفا وبالتالي أود ضمان قبولي في كافة المجالات والجامعات علما أن العلامة التي حصلت عليها تضمن قبولي على سبيل المثال في جامعة تل أبيب لدراسة موضوع الطب”.

ووجهت ديما محاميد للطلاب بعدم الإستهتار بالإمتحان من المرة الأولى وعدم اليأس، لأن البسخومتري لا يحتاج ذكاء خارقا على حد وصفها بل الى الممارسة” وقالت: “أناشد الجميع بعدم الخوف من البسيخومتري بل المتابعة والدراسة أولا بأول”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)

  1. جوجو عثامنه | باقه الغربيه

    الف. مبررررررررررررررررروك على هذا النجاح الباهر وفقكن الله ورعاكن والى الإمام دائماً يا أحلى صبايا وأتمنى من الله عز وجل نجاحكن في تخصصكن في موضوع الطب