شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

السيسي يحظى بمحبة الكثيرين لكن الأفضل أن يحتفظ بموقعه كوزير دفاع وليس رئيسا لمصر

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 19 يناير, 2014 | القسم: أخبار وسياسة

السيسي
أكد مؤسس التيار الشعبي، حمدين صباحي، أنه بحث مع الفريق أول عبد الفتاح السيسي، وزير الدفاع، في مسألة ترشح الأخير للرئاسة المصرية، موضحا أنه قال له: “لو ترشحت سأعيد النظر في موقفي من الترشح مع القوى الثورية”. وأوضح صباحي، في تصريحات لبرنامج “الحياة اليوم”، الذي عُرض على فضائية “الحياة” المصرية، السبت، أنه لا يرفض فكرة ترشح السيسي للرئاسة إذا تبنى برنامجًا ثوريًا يقوم على أساس تحقيق أهداف الثورة وتمكين الشباب، ومنع عودة الفلول، مضيفًا

وأشار إلى أنه يرى أن السيسي يحظى بمحبة وتقدير قطاع عريض من الشعب المصري، ولكن هناك فرقا كبيرا بين محبة الشعب له، وبين رغبته في الترشح للرئاسة. وأوضح زعيم التيار الشعبي: “هناك قطاع كبير يحب السيسي ويقدره، ولكنه يرى أنه من الأفضل أن يحتفظ بموقعه كوزير للدفاع”، موضحا أن “مسألة ترشح أحد قادة الجيش للرئاسة محل خلاف”، بحسب صحيفة “الشروق” المصرية، الأحد. وتساءل صباحي: “ماذا سيكون الموقف لو نجح السيسي في الانتخابات، ثم فشل في تحقيق مطالب الشعب، وخرج عليه المصريون يطالبون بتنحيه؟”. وأضاف: “هل سينحاز الجيش للشعب المصري، أم سينحاز لقائده الذي كان يومًا ينتمي لصفوفه؟”، مطالبًا بضرورة النظر إلى كل هذه الأمور، قبل ترشح أي من قيادات الجيش للرئاسة.

وتابع صباحي: “السيسي رجل محل احترام وتقدير كقائد لجيش وطني عظيم، وأنا أحسن الظن به في هذا الموقع، ولكن حينما ينتقل إلى مربع الرئاسة، فموقفي تجاهه سيتحدد وفقًا لاعتبارات أخرى”. وشدد القيادي المصري على ضرورة الإعلان عن برنامج انتخابي واضح وعقد يلتزم به أمام الشعب، مضيفًا أنه من “غير اللائق أن يطلب مرشح رئاسي تفويضًا على بياض من الشعب قبل ترشحه، ولابد من وجود عقد لأي مرشح رئاسي، يلتزم به، ويحاسبه الشعب على أساسه”، على حد قوله.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.