شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

سقوط قتيل في اشتباكات بين الإخوان والأمن المصري خلال احتجاجات على الإستفتاء

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 17 يناير, 2014 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

مصر

قالت مصادر طبية مصرية إن شخصاً قتل، اليوم الجمعة، في اشتباكات بين مؤيدي الإخوان وقوات الأمن في محافظة الفيوم، بينما شهدت عدة أحياء بالقاهرة والجيزة حالة من الكر والفر بين قوات الأمن ومؤيدي الجماعة بعد تنظيمهم عدة مسيرات من دون الحصول على تصاريح، وترديدهم هتافات مناهضة للجيش والشرطة. وحاول أنصار الإخوان قطع عدد من الطرقات قبل أن تتصدى لهم قوات الأمن بالغاز المسيل للدموع. كما دارت اشتباكات بين قوات الأمن وأنصار من الإخوان بمنطقة جسر السويس ومحيط منطقة الألف مسكن بالقاهرة.

وفي سياق متصل، أطلقت قوات الأمن القنابل المسيلة للدموع بمحيط شارع مصطفى النحاس بحي مدينة نصر لتفريق أنصار الرئيس السابق محمد مرسي بعد خروجهم في مسيرة من مسجد السلام بمنطقة الحي العاشر. ووقعت اشتباكات بين الأمن وأنصار الإخوان في منطقة حدائق حلوان على خلفية اعتقال 50 سيدة، إلا أنه قد تم الإفراج عن السيدات بعد ذلك.

مصر٢

كما شهدت بعض شوارع حي حدائق حلوان جنوب القاهرة بعد صلاة الجمعة حالة من الكر والفر بين قوات الشرطة وعناصر جماعة الإخوان، بعد تنظيمهم مسيرة غير حاصلة على تصريح قانوني بالتظاهر. وردد المشاركون في المسيرة الهتافات المناهضة للجيش والشرطة والرافضة للاستفتاء على الدستور وخارطة الطريق، رافعين شعارات “رابعة”، كما رشقوا قوات الشرطة بالحجارة، ما دفع القوات إلى إطلاق القنابل المسيلة للدموع لتفريق المسيرة، وتم اعتقال عدد من المشاركين فيها، كما اضطر أصحاب المحال التجارية إلى إغلاقها خوفاً من تدميرها.

وكانت قوات الأمن قد كثفت في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، من تشديداتها الأمنية على محيط ميدان التحرير، تحسباً لأي تحرك من قبل الإخوان. ووفق “اليوم السابع”، فقد شهد محيط المتحف المصري تواجداً أمنياً مكثفاً لقوات الشرطة والجيش، حيث تمركزت الآليات العسكرية على طول الطريق الذي يربط ميدان عبدالمنعم رياض بطريق كورنيش النيل. وعلى صعيد متصل، تواجدت قوات من شرطة المرور بميدان التحرير لضبط سير الحركة. وكان التحالف الوطني لدعم الشرعية قد دعا إلى استمرار المظاهرات فيما أسماه “أسبوع التصعيد الثوري”، وذلك احتجاجاً على الاستفتاء على الدستور الجديد الذي عُقد يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.