شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الاونروا تواصل مسح الفقر و 58 الف عائلة تغيرت اوضاعها اما سلبا او ايجابا

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 17 يناير, 2014 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

قال المستشار الاعلامي لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “الاونروا” ان المنظمة الدولية بدات بإبلاغ 58,736 عائلة من اللآجئين في غزة بتغيير حالة الفقر الخاصة بهم (إيجاباً أو سلباً) مشيرا الى ان الاونروا تقدم الان مساعدات لاكثر من 830 الف لاجئ ومتوقع ان يصل العدد الى مليون لاجئ خلال الاشهر القادمة.

واضاف ابو حسنه ان” ضمن هذه الـ 58,736 عائلة سيتم إشعار 34,258 عائلة بأن وضعها الجديد سيؤدي إلى تقليص في الحصة الغذائية المقدمة لهم أو إلغائها أما العائلات الـ 24,478 المتبقية فسيتم إعلامهم أنه حدث تغيير ايجابي على وضعهم”.

واوضح” أن 7,480 عائلة جديدة من الفقراء ستتلقى المعونات الغذائية للمرة الأولى بدء من شهر أبريل 2014 كما وسيتم أيضاً إبلاغ 46,838 عائلة بأنه بعد المسح، لن يتم تغيير حالة الفقر لديهم وأنهم سيستمرون بتلقي المعونات الغذائية”.

واوضح ان الاونروا عبر مسح الفقر الذي تنفذه تحاول الحفاظ على الدقة في استهداف الأسر الفقيرة فيما يتعلق بالمعونات الغذائية، حيث تقوم بصورة منتظمة بتقييم حالات الفقر للأسر اللاجئة في قطاع غزة بشكل دوري (كل سنتين).

وتابع “إن هذه العملية تهدف إلى ضمان العدالة والإنصاف في المعونات المقدمة للمنتفعين. حيث إن عدد الأفراد الذين يتلقون المعونات من الأونروا يزداد بشكل سريع، ففي عام 2009 بلغ عدد المستفيدين من المساعدات الغذائية 700,000 لاجئ فلسطيني مقارنة بأكثر من 800,000 لأجيء اليوم مما يعني أن الأونروا تقدم مساعدات غذائية لكل اثنين من بين ثلاثة لاجئين فلسطينيين في غزة”.

وقال انه “لقد تم تحديث برنامج الأونروا لتقييم الفقر في غزة مؤخراً عبر الاستفادة من آخر الإحصاءات الصادرة عن الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني. وهي إحصائيات تعكس بشكل أفضل الأوضاع المعيشية للأسر في قطاع غزة” موضحا ان” أطلقت الأونروا عملية إعادة تقييم للفقر لكافة الأسر المنتفعة بعد تحديث برنامجها هذ وبناء على ذلك فقد تم إضافة بعض الأسر لقوائم المنتفعين أو تمت زيادة حصصهم من المعونات، بينما تم تقليص حصص آخرين أو تم حذفهم من القوائم”.

وقال انه “سيتم إعطاء الفرصة لكافة الأسر التي ستتغير حالاتها خلال دورة التوزيع هذه لتقدّم طلب مراجعة ضد تصنيف الفقر الجديد إذا رغبوا بذلك، وسيتم اعتبار نتائج المراجعة نهائية وسيتم إعادة تقييم كافة الحالات بصورة منتظمة، كل سنتين تقريباً عبر اتباع نفس الإجراءات وبهذه الطريقة ستضمن الأونروا معاملة كافة الأسر ذات العلاقة بصورة متناسقة وعادلة”.

130411-unrwa-protest

وتقوم الأونروا حالياً حسب ابو حسنه “بإبلاغ الأسر التي ستتأثر بنتائج المسح حتى تتمكن كل أسرة تعتقد بعدم صحة تقييم حالتها من استئناف القرار لدى مكاتب برنامج الإغاثة والخدمات الإجتماعية في منطقة سكناهم من خلال عملية استئناف مناسبة”موضحا” بالنسبة للأسر أو الأفراد الذين ستتم إعادة إدراجهم على قوائم المستفيدين، فسيتلقون المعونات الغذائية الخاصة بهم في نفس دورة التوزيع وذلك في حال قاموا بتقديم طلب المراجعة خلال المهلة المحددة”.

وتابع “يجب تقديم طلبات الاستئناف لدى أقرب مكتب من مكاتب برنامج الإغاثة والخدمات الإجتماعية. إذا ما تم تقديم الاستئناف خلال 30 يوماً من تلقي الإشعار، فتتوقع الأونروا بأن تقوم بمعالجة هذا الاستئناف خلال 90 يوماً من استلامه وبهذه الطريقة، فإذا ما تقرر بأن الحصص الخاصة بالمنتفع لا ينبغي أن تتعرض للتقليص سيتم إعادة تصنيف حالة الفقر للمنتفع/المنتفعة والمبينة في الرسالة التي تم إرسالها له/لها بناءاً على نتائج الاستئناف (المراجعة) وستتلقى الأسرة المعونات الغذائية وفقاً لذلك خلال دورة توزيع أبريل- يونيو 2014″.

واشار الى انه “إذا ما تم تقديم الاستئناف بعد الـ 30 يوماً الأولى من تاريخ الإشعار، فلا يمكن للأونروا بأن تضمن أن يدخل أي قرار يتم التوصل إليه إلى حيز التنفيذ خلال دورة توزيع أبريل – يونيو 2014 وبهذه الصورة، فستظل حالة الفقر الخاصة بالمنتفعين، والمبينة في رسالة مدير الأونروا التي وجهت لهم، قائمة على حالها إلى أن يتم معالجة الشكوى وسيدخل أي تغيير حيز التنفيذ خلال دورة توزيع لاحقة”.

وقال “إذا تغيرت حالة الفقر الخاصة بالمنتفع فسيتم إشعاره/ها بذلك خلال شهري يناير- فبراير2014 من خلال رسالة قصيرة على الجوال. حيث سيتم الطلب من المنتفعين التوجه إلى مكتب برنامج الإغاثة والخدمات الاجتماعية في منطقة سكناهم لاستلام رسالة من مدير عمليات الأونروا وهذه الرسالة هي تبليغ للمنتفعين بحالة الفقر الجديدة الخاصة بهم كما ويمكن للمنتفعين زيارة الموقع الإلكتروني: http://rssp.unrwa.ps/details.aspxفي أي وقت لمعرفة وضعهم الحالي.

واضاف “بمجرد أن يتم معالجة طلب الاستئناف الخاص بالمنتفعين ستقوم الأونروا بإرسال رسالة قصيرة على الجوال لإعلامهم بضرورة التوجه إلى مكتب برنامج الإغاثة والخدمات الإجتماعية لاستلام الخطاب الخاص بالنتائج إضافة إلى ذلك فسيتم نشر إشعار عبر الموقع الإلكتروني المبين أعلاه يفيد بأن نتائج الاستئناف جاهزة ليتم استلامها”.

وقال “الأسر المصنفة، بما فيها الأسر التي قدمت طلب مراجعة (استئناف)، سيكونون مؤهلين لإعادة التقييم خلال دورة المسح المعتادة” موضحا “تهدف الأونروا من خلال ذلك إلى تثبيت دورة إعادة التقييم وبالتالي فلن يتم النظر في طلبات المراجعة المتعددة في وقت يسبق الموعد المنتظم لعملية إعادة التقييم”.

وتابع “بالإضافة إلى ذلك فانه من الممكن للعائلات التي تتأثر بصدمة شديدة غير متوقعة أن تتقدم بطلب طارئ (عريضة) لإعادة التقييم المبكر. وتُنصح، العائلات التي تعتقد أنها مؤهلة لهذا النوع من المساعدة، بالتواصل مع مركز الخدمات والشئون الاجتماعية في منطقتهم للحصول على معلومات وإرشادات إضافية بالخصوص”.

وبين انه “إذا قام المنتفع/المنتفعة بتقديم طلب مراجعة (استئناف) خلال السنة الفائتة ولم يتم الإجابة عن هذا الطلب حتى الآن، ليس عليهم تقديم طلب جديد، حيث سيتم إعادة تقييم وضع الفقر لكل طلبات الاستئناف السابقة والتي لم تتم مراجعتها حتى الآن وذلك من خلال عملية مسح الفقر الشاملة الجاري تطبيقها حالياً”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.