شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

قوات الأسد تستخدم قنابل غازات سامة في داريا قرب دمشق

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 14 يناير, 2014 | القسم: أخبار وسياسة

ذكر المركز الإعلامي السوري أن قوات النظام استخدمت قنابل تحمل غازات سامة على الجبهة الشرقية من مدينة داريا، مما أدى إلى وفاة ثلاثة من مقاتلي المعارضة وإصابة عشرة آخرين باختناق وضيق في التنفس.

واتهمت بريطانيا الحكومة السورية بارتكاب جريمة حرب أخرى من خلال قصف مناطق مدنية بالبراميل المتفجرة.

وقال وزير الخارجية البريطاني وليام هيج للبرلمان البريطاني: “استخدام هذا السلاح العشوائي عمداً يعد جريمة حرب أخرى ويهدف بوضوح إلى بث الرعب وإضعاف إرادة السكان المدنيين”.

وأغضبت روسيا في ديسمبر دبلوماسيين أميركيين عندما حالت دون إصدار قرار من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة كان سيندد بالهجمات التي تستخدم فيها الصواريخ والبراميل المتفجرة ضد المدنيين.

من جانبها، تقول منظمات حقوق الإنسان إن هذه القنابل بدائية الصنع قتلت مئات المدنيين خلال الصراع الدائر بين نظام بشار الأسد ومقاتلي المعارضة.

وقد نددت الولايات المتحدة أيضا باستخدام هذه القنابل. وتقول السلطات السورية إنها تقاتل “مجموعات إرهابية مسلحة”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.