شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

أطفال الشوارع في الهند يديرون مصرفاً خاصاً بهم ويخططون للتوسع دولياً

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 6 يناير, 2014 | القسم: أخبار وسياسة, حول العالم

hasa (6)

يجري العمل على قدمٍ وساق في مصرف هندي دشنه أطفال الشوارع في “دلهي” بغرض الادخار والاقتراض والحفاظ على أموالهم من مخاطر السرقة أو الضياع.

وكان متطوعون من منظمة “باترفلايز” غير الحكومية، قد أخذوا على عاتقهم تنفيذ مشروع المصرف الخاص بأطفال الشوارع في الهند، وتزويده بالخدمات اللوجيستية اللازمة لتطويره، وهو ما تمكنوا أن يحققوه بالفعل لمصرف “خزانة تنمية الأطفال”.

ودُشن المصرف في منتصف عام 2012، وقد لاقت فكرته نجاحاً مبهراً وحصل على العديد من الجوائز من منظمات تعليمية، مما حفز المنظمين على التوسع إلى مدن هندية اخرى، فيما يخططون الآن للتوسع بالفكرة إلى أفغانستان وبنجلاديش ونيبال وبعض الدول الإفريقية.

ويشغل منصب مدير المصرف، صبي يبلغ من العمر 13 عاماً، وهو يعتبر أصغر “مدير مصرف” على مستوى العالم، إذ أنه منتسب إلى إحدى المدارس الحكومية، ويتابع مهامه الإدارية بالمصرف، رغم أن المصرف لا يغلق أبوابه على مدار أيام الأسبوع السبعة.

ويمكن للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 9 و18 عاماً أن يكونوا عملاءاً بالمصرف، إذ يمكنهم إيداع أي مبلغ صغير وسحب ما يعادل 8 دولارات في المرة الواحدة، فضلاً عن أن المصرف يمنح عملاءه فائدة على المدخرات تبلغ قيمتها 3.5%.

وفي حوار أجرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية مع بعض عملاء المصرف المبتكر، أجمعوا جميعاً على أن المصرف قد حفزهم على الإدخار لتوفير نفقات التعليم أو تدشين مشاريع صغيرة أو شراء منتجات يرغبون في إقتنائها.

هذا فيما يعمل معلمون بالمنظمة على التحدث إلى عملاء المصرف من أطفال الشوارع لمحاولة توعيتهم بأهمية التعليم، لوضع من لم يحصل منهم على قسط من التعليم على المسار الصحيح.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.