شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الحرارة وأهم الأمراض التي يتعرض لها مولودك

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 2 سبتمبر, 2014 | القسم: صحة وتغذية

 

shutterstock_144659522

قد تكون معرفتك بأمراض مولودك قليلة، هنا عليك أن تواجهي أي أخطار تُحدق بصحته من خلال المعرفة الطبية.

حرارة

عندما يتعرض مولودي لارتفاع درجة حرارته تصاحب الحرارة نوبات تشنج ما يثير خوفي وقلقي، أريد أن أعرف سبب تلك النوبات وما طرق معالجتها؟

يجيب عن هذه الأسئلة الدكتور محمد صالح استشاري طب الأطفال في مستشفى الملك فهد للحرس الوطني: يعاني بعض الأطفال ما بين عمر الستة أشهر وخمس سنوات من تشنجات شبيهة بنوبات الصرع عند ارتفاع درجة الحرارة. وتعتبر هذه الظاهرة غير خطرة بشكل عام وتزول في العادة عندما يتجاوز عمر الطفل 5 سنوات؛ الأمر المهم في مثل هذه الحالات أن يتم فحص الطفل من قبل طبيب أطفال للتأكد من أنه لا يعاني من التهاب خطير كالتهاب السحايا مثلاً، خاصة عند حدوث هذه التشنجات لأول مرة، ولا تحتاج هذه التشنجات إلى علاج دائم أو وقائي يأخذه الطفل إلا في حالات نادرة. وينبغي التفريق بين هذه الظاهرة وحدوث رجفة عند الطفل مع ارتفاع درجة الحرارة، حيث إنه في حالات التشنجات يفقد الطفل وعيه بعكس الرجفة المصاحبة للحرارة الشديدة التي لا يفقد فيها الطفل وعيه.

نقطة دم

عين طفلي الحديث الولادة فيها نقطة من الدم فهل هذا الأمر خطير وما سبب وجود تلك النقطة؟
وجود نقطة دم في العين عند بعض الأطفال حديثي الولادة قد يحدث في بعض الأحيان، خاصة إذا كانت الولادة مُتعسرة، وسببه وجود نزف تحت ملتحمة العين وهو ليس بالأمر الخطير ولا يحتاج لأي علاج، حيث يتم امتصاص هذا الدم مع مرور الوقت وترجع العين إلى وضعها الطبيعي.

الربو

كيف أحمي طفلي المصاب بالربو من حالات تقلب الجو؟
الأطفال المصابون بالربو معرضون لحدوث نوبات ربو شديدة عند إصابتهم بالتهابات فيروسية أو التعرض للغبار أو بعض المواد في الهواء التي يتحسسون منها. إذا كانت هذه النوبات متكررة بشكل كبير «أي أكثر من مرة كل شهر أو شهرين» فينبغي أن يأخذ الطفل علاجاً وقائياً على شكل بخاخ بشكل يومي، وهذا الدواء يكون في العادة احد مشتقات الكورتيزول، بالإضافة إلى ضرورة استخدام البخاخات الموسعة للقصبات الهوائية مثل الفنتولين عند حصول نوبات صعوبة في التنفس وصفير في الصدر.

التطعيم

ماذا يحدث إذا لم أطعم طفلي في الوقت المُحدد لموعد جرعة التطعيم؟
ينبغي أخذ جرعات التطعيم في وقتها ما أمكن، مع ملاحظة أن وقت أخذ التطعيم يكون مُمتداً على فترة أسابيع أو أشهر، وليس بالضرورة أن يكون في يوم أو وقت محدد تماماً، وبشكل عام فإن تأخير أخذ التطعيم لأيام أو شهر ليس بالأمر الضار، لكن التأخير أكثر من ذلك قد يؤثر سلباً على مناعة الطفل ضد الالتهابات.
 

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.