شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

تفاوضي مع طفلك لتعلميه المرونة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 13 مايو, 2014 | القسم: الأطفال

قد تكون أبرز المشاكل التي تواجهها الكثير من الأمهات رفض الطفل تنفيذ تعليماتها فإذا طلبت -مثلاً- من طفلها الذهاب إلى النوم، أو الكف عن اللعب والاستعداد للمذاكرة تضطر عند عدم استجابته لطلباتها لأن تبدأ بالصراخ والتهديد والعقاب غير المدروس، وهذا يزيد الطفل عنادًا، المشرفة التربوية عزيزة العمر أعطت الأم حلولاً مناسبة، والتي من أهمها التفاوض معه، والأوقات المناسبة لهذا التفاوض، وشرحت كيفية التعامل معه لتنفيذ التعليمات.

قد يحين وقت النوم لدى الطفل، لكنه لا يزال يريد متابعة برنامج على التلفاز، أو أن يلعب بلعبة مفضلة لديه، وإذا طلبت منه الأم استذكار دروسه تحجج بمنحه المزيد من الوقت لمشاهدة التلفاز أو للعب قبل البدء بالمذاكرة، وأحيانًا يعترض على تناول الكثير من أصناف الأطعمة، ويصر على استبدال أطعمة بأخرى دون مبرر، وهنا يجب التفاوض معه للوصول لحل مناسب».

كيف تتفاوضين مع طفلكِ؟
أكدت المشرفة التربوية عزيزة العمر أنه لابد للأم أن تكون مدربة على التفاوض مع ابنها؛ حتى تنجح بمهمتها، وينفذ جميع تعليماتها حتى لو اضطرت لأن تستعين باختصاصية تربوية تتعلم منها كيفية التدرب على التفاوض؛ فتربية الأطفال غالبًا ما تعتمد على التفاوض سواء شاءت الأم أم أبت، والتفاوض معه له عدة جوانب حسنة تفيده إذا كبر، فهي تعلمه المرونة والعطاء والتوصل إلى الحلول في أموره المستقبلية، أما الطفل الذي لا تتبع معه أمه أسلوب التفاوض فلن يتعلم كيفية التعامل مع الأمور والنزاعات وحلها مع الآخرين بطريقة صحيحة، فعندما يحين وقت النوم ويرفض الذهاب إلى السرير ويطلب منك المزيد من الوقت لمشاهدة أي برنامج وأنتِ ترفضين فإن ذلك يعني أن الأمر تحول إلى صراع، أما إذا تفاوضت معه ومنحته بعضًا من الوقت فإنه سيخضع ويسمع كلامكِ، مما يمنحه الرضا ويشعره بالانتصار.

نصائح للتفاوض
1 – افهمي ما يدور في ذهن طفلك أثناء التفاوض معه، وحاولي رؤية الأشياء بمنظاره.
2 – اجعليه يتخذ القرار؛ حتى يتحمل مسؤولية العواقب الناتجة عن عدم التزامه بما اتفق معك عليه.
3 – استخدمي أسلوب الإقناع أثناء التفاوض وليس الفرض، كما يجب أن تتوقعي أن يغير طفلكِ رأيه في أي وقت خلال التفاوض.
4 – لا تفاوضيه وأنتِ غاضبة، وإذا كنتِ غاضبة فاهدئي ثم ابدئي معه التفاوض بأي أمر.

أوقات التفاوض
التفاوض مع الطفل يجب أن يكون بأسلوب تربوي، وبعض الأمهات ليس لديهن وقت للتفاوض معه عند حدوث أي مشكلة، وهنا تنصح المشرفة التربوية عزيزة العمر جميع الأمهات بأن ينتقين الوقت المناسب والطريقة المناسبة، ومن الضروري أن يعرفن أن التفاوض مع الطفل لا يعني التخلي عن صلاحياتهن، أو الاستسلام لضغوطه، لكن الأم تقوم بتدريبه على فن التفاوض وكيفية الوصول إلى تسويات مقبولة من الطرفين، تتابع العمر: «بعض الأوقات ليست مناسبة على الإطلاق، أما النصيحة المهمة فهي أن بعض القضايا غير قابلة للتفاوض خاصة عندما يتعلق الأمر بصحة طفلكِ وسلامته».

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.