شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

قسم التربية والتعليم في البلدية يحصل على مصادقة ميزانية مشروع تطوير خصوصية وتميز لكل مدرسة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 3 يناير, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية, مدارس وتعليم

اسماء غنايم

قسم التربية والتعليم في البلدية يحصل على مصادقة ميزانية مشروع تطوير خصوصية وتميز لكل مدرسة
تم هذا الأسبوع مصادقة قسم المبادرات في وزارة التربية والتعليم على ميزانية وخطة العمل الخاصة ببرنامج الخصوصية والتميز للمدارس، التي قدمها قسم التربية والتعليم خلال الشهر الماضي. تتلخص الخطة بالوصول خلال ثلاثة أو أربعة أعوام الى وجود هوية خاصة لكل مدرسة ويتم فتح التسجيل للمدارس وفق ميول وقدرات الطلاب إلى جانب القرب الجغرافي.

توضح د.أسماء غنايم مسئولة قسم التربية والتعليم، أن الخطة تدريجية بحيث أنه خلال العام القريب وحفاظاً على النظام وقدرة استيعاب المدارس سيتم التسجيل وفق مناطق السكن المسجلة والمصادق عليها، وفي كل عام تكون خطوة تدريجية اضافية يتم بها فتح مناطق التسجيل وبالموازاة تتم خطوات في تطوير المدارس إداريا، تعليميا وتربويا بتكاتف بين البلدية، إدارات المدارس، لجان أولياء الأمور ووزارة التربية والتعليم.

سيتم في الأسابيع القريبة الإعلان عن مناطق التسجيل ومواعيدها بما في ذلك خارطة مناطق التسجيل لكل مؤسسة تعليمية.

كما وصادق رئيس البلدية على خطة اضافية قدمتها د.أسماء تتعلق في برنامج لتطوير دمج الإنترحوسبة في التعليم لتحديث وتجديد طرق وأساليب التعليم والتواصل بين المعلمين، الطلاب وأولياء الأمور. هذا الى جانب نشاطات توعية يتم البدء بها في الفصل القادم للطلبة في كيفية التعامل مع التكنولوجيا الحديثة كبيئة داعمة للقيم والتعليم وضرورة الإنتباه وردع السلوكيات الغير أخلاقية في شبكات التواصل.

خطوة البداية في هذا المجال سوف تنطلق يوم السبت 18.1.2014 من خلال يوم دراسي تعليمي لمربي الصفوف ومركزي المواضيع في المدارس إلى جانب مدراء المدارس، وتستمر ببرامج تأهيل لمجموعات من المستشارين والطلبة كسفراء دعم وحماية في الشبكات بالتعاون مع لجان أولياء الأمور وأقسام مختلفة في البلدية: قسم الشبيبة، مجلس الطلاب البلدي، المجلس النسائي، المكتبة العامة وقسم مدينة بلا عنف.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.