شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

اسرائيل قامت بتصفية كل المسؤولين عن هجمات بوينوس ايرس

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 3 يناير, 2014 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

0image-BHH8Y2G43G1H8EN7
اكد السفير الاسرائيلي السابق في الارجنتين، اسحق افيران، في مقابلة نشرت امس الخميس، ان اسرائيل قامت بتصفية غالبية المسؤولين عن الهجمات التي استهدفت التعاونية اليهودية والسفارة الاسرائيلية في العاصمة الارجنتينية بوينوس ايرس في التسعينيات.

وقال افيران، للوكالة اليهودية للانباء التي تتخذ من بوينوس ايرس مقرا لها، ان “الغالبية الساحقة من المذنبين رحلوا عن هذه الدنيا، وقد حصل ذلك على ايدينا”.

وادلى افيران بهذه التصريحات غير المسبوقة، في رد على اسئلة بشأن عدم محاكمة المسؤولين عن هذه الهجمات بعد 20 عاما على حصولها.

واذا ما تأكدت صحة هذه المعلومات، فإن هذا الاسلوب يعيد الى الاذهان سلسلة الاغتيالات التي نفذتها الاستخبارات الاسرائيلية (الموساد) للمسؤولين عن عملية احتجاز رياضيين اسرائيليين خلال الالعاب الاولمبية في ميونخ عام 1972.

وفي 18 تموز/يوليو 1994، ادى انفجار قنبلة في العاصمة الارجنتينية، امام مقر التعاونية اليهودية الى سقوط 85 قتيلا ومئات الجرحى.

وقبل عامين من ذلك، في 17 اذار/مارس 1992، قتل 29 شخصا في هجوم على السفارة الاسرائيلية.

وتابع اسحق افيران الذي نجا من الهجوم على السفارة: “كنا نعلم من هم مدبرو الاعتداء على السفارة وقد كرروا فعلتهم ثانية”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.