شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

إقالة القرضاوي من عضوية هيئة كبار العلماء بإجماع كافة الأعضاء

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 10 ديسمبر, 2013 | القسم: أخبار وسياسة

قررت هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، اليوم الإثنين، إقالة الدكتور يوسف القرضاوي، من عضوية الهيئة “رسمياً” بإجماع الأعضاء كافة.

وجاء قرار الهيئة، على خلفية تزايد الدعوات المُطالبة بإقالة القرضاوي، لمساهمته في نشر الفتن في المجتمع المصري، بعد ثورة 30 يونيو، إضافةً إلى إهانة مؤسسة الأزهر الشريف ورموزه، من على منبر أحد المساجد بالعاصمة القطرية الدوحة.

وتعددت خلال الفترة الأخيرة البلاغات المقدمة ضد القرضاوي، التي تتهمه بالخيانة وإثارة الفتن والوقيعة بين أبناء الوطن الواحد، إضافة إلى العمالة لصالح جماعة الإخوان المسلمين، حيث تعمد الإساءة لمؤسسات الدولة، خلال خطبه الخارجية، وبشكل خاص المؤسسة العسكرية والأزهر، واتهمها بالتآمر على المصريين، على حسب زعمه.

وكان القرضاوي قد استبق قرار إقالته، بإعلان استقالته من هيئة كبار العلماء، اعتراضاً على نهج شيخ الأزهر الشريف الدكتور أحمد الطيب.
وادَّعى القرضاوي، في بيان تم نشره عبر الصفحة الرسمية له عبر “فيس بوك”، أن المصريين ابتلوا بتحول الأزهر، قائلًا:”الأزهر بات يسير في الركاب، ويمسح الأعتاب، لكل فاجر كذاب، كان لابد للعلماء الأحرار أن يكون لهم موقف، لا ينبع إلا من القرآن والسنة”.

وواصل القرضاوي تحريضه على الأزهر قائلًا: “أتقدَّم باستقالتي من هيئة كبار العلماء، إلى الشعب المصري العظيم، فهو صاحب الأزهر، وليس لشيخ الأزهر، حيث إني أعدُّ منصب شيخ الأزهر والمناصب القريبة منه الآن، مغتصبة بقوة السلاح، لحساب الانقلاب العسكري المغتصب المشئوم، كمنصب الرئيس المصري سواء بسواء، ويوم تعود للشعب حريته، ويرد الأمر إلى أهله، فإن على علمائه أن يختاروا شيخهم، وهيئة كبار علمائهم، بإرادتهم الحرَّة المستقلَّة، ليعبِّر وليعبروا عنهم، وليس ليعبِّر عن نفسه دونهم”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.