شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

البطالة : إرتفاع نسبة البطالة 28% والعرب الأسوأ حالاً

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 1 ديسمبر, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية, الأخبار المحلية

صدر مؤخرًا عن مصلحة الإستخدام تقريرًا مهما عن نسبة البطالة في شهر 10، تشرين الأول من العام الحالي 2013، ويظهر بالتقرير إرتفاعا رهيبا بنسبة البطالة، حيث أن النسبة أعلى بـ 28% من شهر أيار السابق وأعلى بنسبة 24.7% من شهر تشرين أول من العام الماضي 2012، وقد علمنا هذه المعلومات من النقابي جهاد عقل.

وجاء في التقرير أيضا أن عدد طالبي العمل إرتفع لـ 14429 شخص، حيث أن عدد طالبي العمل عادة هو 222 الف شخص، 61% منهم سنوات تعليمهم بين 10-12 عام، أي يعتبروا أشخاصا متعلمين ، 49% من العدد المجمل أعمارهم فوق 45 عاما ، فيما أن 65% من العدد هن نساء.

وعلمنا أيضا أن عدد العرب في البطالة هو 86200 ونسبة العرب هي 40% من مجمل البطالة في اسرائيل ، علما بأن نسبة العرب من قوة العمل لا تصل إلى 12%.

نسب بطالة مخيفة في بلدات العربية

وجاء في التقرير أيضا أن 80 مدينة وقرية عربية فيها نسبة البطالة فوق ال 10% علما بأن معدل البطالة بإسرائيل هو 5% ، وأبرزها ، أم بطين (النقب) 52% ، اللقية 43% ، عرعرة النقب 35% ، تل السبع 34% ، رهط 32% ، أم الفحم 31% ثلث القوة العاملة عاطلة عن العمل ، العزير رمانة 29% ، شقيب السلام 28% ، عرابة البطوف 26% ، كوكب أبو الهيجا 25% ، طمرة 24% ، الكسيفة 24% ، دير حنا 23% ، سخنين 23% ، المغار 22% ، سولم 21% ، حورة 21% ، كفر كنا 21% ، كفر مندا 20% ، الطيبة 20% ، عين ماهل 19%، كابول 19% ، شفاعمرو 18% ، الناصرة 14.5%

النقابي جهاد عقل عقب على الموضوع قائلا : هنالك حاجة ماسة لإستنفار كافة القوى السياسية والإجتماعية والإقتصادية لمواجهة هذه الكارثة التي تتفاقم من شهر الى آخر وبدون شك أن هذه المعطيات تؤكد على سياسة التمييز العنصري الحكومي ، ليس فقط في قضايا الأرض بل أيضا في قضايا التشغيل وفرص عمل.

وتابع: هذه المعطيات غير دقيقة ايضا ، فهنالك مئات النساء لا يسجلوا، وهنالك قوى عامة لا تسجل، النسبة الحقيقية أعلى من ذلك بكثير، فعلا الحديث يدور عن كارثة اجتماعية واقتصادية لها ابعاد على مختلف مناحي حياتنا، منها العنف بكافة أنواعه ومختلف القضايا والمشاكل الاجتماعية.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.