شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

ابو عرار:” نحمل الحكومة ورئيسها والشرطة مسؤولية احداث مفترق حورة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 1 ديسمبر, 2013 | القسم: أخبار وسياسة

ابو عرار:” نحمل الحكومة ورئيسها والشرطة مسؤولية احداث مفترق حورة

حمّل النائب طلب أبو عرار المسؤولية الكاملة لأحداث يوم أمس بمفترق حورة، وعن وصل الأوضاع الى ما آلت اليه للحكومة الاسرائيلية لفرضها حلولا جبرية على العرب من خلال قوانين تصادر الارض، وتهدم المنازل وتسلب العرب من حقوقهم الاساسية، كما حمّل رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو المسؤولية عما الت اليه الاوضاع كونه لم يستجب لمطالبه المتكررة والمتعددة بالجلوس مع قادة عرب النقب، واصحاب القضية ليسمع كلمتهم، الا ان رئيس الوزراء بدل التعامل بعقلانية مع المطالب العربية اتصل بقادة الشرطة وطالبهم بالتعامل بحزم مع المتظاهرين، كما حمل أبو عرار الشرطة المسؤولية عن انفجار الاوضاع حيث طلب منها الابتعاد عن المتظاهرين والسماح بإغلاق شارع 31 كخطوة احتجاج الا ان الشرطة رفضت.

وأضاف ابو عرار:” ان الأمور تسير في اتجاه المواجهة مع السلطة وهذا ما حذرت منه الحكومة مرارا وتكرارا من على منصة الكنيست، وكانوا يتهموني بالتحريض والتهديد وما حدث بالأمس وقبل إقرار القانون يشهد على رفض العرب لهذا المخطط، والحديث هنا يدور عن البيت والمسكن والأرض ولشباب يبحث عن مستقبله، وبناء بيته، فلا يعقل ان لا يستطيع الشاب بناء بيت لبناء بيت الزوجية، وبناء عائلة في القرى غير المعترف بها، ومن المؤكد ان الحكومة تريد وبوضوح تهويد النقب بدل من الاعتراف بما تبقى من القرى العربية غير المعترف بها، حيث تقوم الحكومة بالإعلان عن نيتها إقامة 20 مستوطنة يهودية غالبيتها في منطقة السياج حيث التواجد العربي.”

وطالب ابو عرار بإلغاء وأبطال مخطط برافر والجلوس مع الاهل ومشاركة الاهل في التخطيط بشكل كامل وشامل، والاعتراف بالقرى غير المعترف بها في اماكنها، والاعتراف بملكية الارض للعرب.

وبين ابو عرار ان الفعاليات النضالية لن تتوقف، وطالب الشرطة بإطلاق سراح جميع المعتقلين بدون قيد أو شرط، علما ان الشرطة اعتدت على معتقلين بشكل عنيف ومنهم كبار سن وقاصرين، لذا نطالب بتقديم شكاوي من قبل المعتدى عليهم في وحدة التحقيق مع رجال الشرطة رغم اننا لا نثق بهذه الوحدة، كما ان الاعتقالات كانت استفزازية، ومن المعتقلين اعتقل ما بعد الأحداث وأتهم بالمشاركة برجم الشرطة بالحجارة، ومنهم اعتقل لمجرد مناقشة شرطي، ورفض ابو عرار نية الشرطة كما تناقلت وسائل الاعلام الى محاكمة المعتقلين محاكمة مدنية لمطالبتهم بدفع الخسائل المادية التي لحقت برجال الشرطة والمعدات، وما الى ذلك، كما استغرب ابو عرار نقل 15 معتقلا للوحدة المركزية في الشرطة للتحقيقي معهم وكأنهم مجرمين.

وبخصوص مطلب الاضراب من الجماهير، قال النائب طلب ابو عرار:” أتفهم مطلب الجماهير بالأضراب ولكن وحدة الكلمة والقرار الجماعي هو سيد الموقف في مثل هذه الأزمات، والاوضاع وان شاء الله سنعلن عن قرارات جوهرية بعد جلسة لجنة التوجيه اليوم”.

وتوجه النائب ابو عرار بشكره الجزيل الى المؤسسات الحقوقية، والمحامين العرب على تطوعهم للدفاع عن المتهمين، علما ان المعتقلين سيصلون لمحكمة الصلح في بئر السبع قرابة الساعة 12:00 من هذا اليوم.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.