شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

أبو عرار: يدعوا لخروج 100 ألف مواطن للتظاهر

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 30 نوفمبر, 2013 | القسم: أخبار وسياسة

أعلنت الجماهير العربية أن اليوم السبت الموافق 30 الشهر الجاري هو يوم الغضب ضد قانون مخطط برافر الذي وصفته الحركات السياسية وأهلنا في النقب بأنه يهدف الى “تصفية أراضي النقب ومصادرة 800 الف دونم، وتشريد عشرات آلاف البدو من ابناء شعبنا الفلسطيني، اصحاب الأرض الاصليين، وتبديلهم بمستوطنين”. واعتبرت الحركات السياسية أن الحديث يدور عن نكبة بنسخة جديدة”.

وأكد النائب طلب أبو عرار صباح اليوم السبت أن “هذا اليوم يأتي كخطوة احتياجية ضمن خطوات النضال في النقب”، وقال: “حقيقة يلزمنا اتخاذ خطوات تصعيدية بعد تصعيد دولة اسرائيل في اتجاه اقرار هذا القانون وهدم البيوت الذي يكاد يكون يوميا في كل صباح. خير كفيل بتراجع الحكومة عن قرارها هو هبة جماهيرية واسعة من شمالي البلاد الى جنوبها، في ظل فترة تثبت اسرائيل للجميع أنها تكاد أن تتخلى عن الديمقراطية وذلك يتجسد عندما تقتلع قرية عربية وتقيم على أنقاضها مستوطنة يهودية”.

الحاجة الى 100 ألف متظاهر
وأضاف النائب طلب أبو عرار فيما اذا كانت ستنجح تظاهرات اليوم قائلا: “هذا مرهون بنجاح الهبة الجماهيرية. اذا خرج 100 ألف مواطن في النقب أكاد أكون متأكدا أن الحكومة ستتراجع عن قرارها عندما تظهر لها الحقيقة، بأن هنالك من البدو من يعارض هذه المخططات، فعندما يخرج عشرات الآلاف من المواطنين في النقب نؤكد للجميع أننا رافضون لهذا المخطط”.

هبة جماهيرية
وأكد عضو الكنيست قائلا ردا على أسئلتنا في حال لم تتراجع الحكومة عن قرارها بالرغم من نجاح الهبة الجماهيرية اليوم بالقول: “حذرنا وما زلنا نحذر من أن مضي واستمرار الدولة في هذا المخطط سيجر المنطقة الى مواجهات إذ لا يمكن أن يتخلى عرب النقب عن أرضهم التي كانوا فيها قبل قيام الدولة وحتى اليوم. الدولة تريد نزع الحقوق عن أصحابها الأصليين وتسليمها الى أيادٍ يهودية بشكل جلي”.

مناشدة
وأشار أبو عرار الى انه حصل في “الأمس القريب على ترخيص من الشرطة لمظاهرة اليوم مناشدا الجميع بالخروج من البيوت والمشاركة بهذا اليوم وهو يوم الحراك الشبابي لإرسال رسالة قوية للحكومة الإسرائيلية بأن مخططاتها مرفوضة رفضا قاطعا”. وتابع: “نناشد جميع القادة والمواطنين حتى في الشمال للمشاركة معنا، علما أننا في فترة تحتاج الى تنسيق بين جميع الأطر السياسية بشكل واضح كي لا يكون أي مجال لأي جسم سياسي الإنفراد بالنضال لأن قوة النضال تتمثل بوحدة الأطر السياسية” وفقا لتصريحات النائب طلب أبو عرار.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.