شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

جت : نحو القمّة: ثانوية جت تتسلّم جائِزة التربية

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 30 نوفمبر, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية, مدارس وتعليم

نحو القمّة: ثانوية جت تتسلّم جائِزة التربية

الأستاذ صالِح غرّة:” كُلّي فخرٌ أنني مُدير هذا الصرح الذي يُكثّف الجُهود للإرتِقاء بِأبنائِنا عالياً.”
______________________
شارَكت مدرسة جت الثانوية مساء أمس في حفل توزيع جوائِز التربية الذي عُقِدَ في رمات غان بمُبادرة مُنظمة المُعلِمين فوق الإعدادية، إثر حُصولِها على جائِزة التربية لهذا العام.
ضِمن المُسابقة، تتقدّم المدرسة بِخُطة سنوية تطرح مِن خلالِها فكرة وبِناء مشروع تربوي يتعلّق بأحد المواضيع التربويّة كمُكافحة العنف والتطوع في المُجتمع والنشاط المُجتمعي والتربوي المُختلِف، وتعمل على تطبيقِه على مدار السنة.
قدّمَت مدرسة جت الثانوية خلال السنة الدراسة الماضِية، برنامجاً مُميّزا مُتعّدد الأهداف، إذ شمل فعاليات تربوية وتثقيفية نُظّمّت داخِل المدرسة وخارجها في موضوع “مُكافحة العنف والتربية للقيم” أبرزها: مشروع رِعاية الطُلاب المُبدِعين في مجال التربية الفنية كالرسم، ومشروع تنمية مفهوم القيادة عند الطُلاب، ومشروع “نِساء يقُدنَ نحو التغيير” وموضوعات أخرى تهدف إلى تعزيز ثقة الطالِب بنفسِهِ وبقُدراتِهِ مما يحدّ مِن احتمالات انحرافِه مُستقبلاً.
خضع برنامج المدرسة المُقترِح للجنة خاصة مِن مُنظمة المُعلمين فوق الإعداديّة، إذ زارت المدرسة وراقّبت عن كثب تطبيق الخُطوات التي نفّذتها المدرسة لإنجاح هذا المشروع. وقد حظي البرنامج باهتِمام الطُلاب وأعضاء الهيئة التدريسيّة وكُل المُشارِكين الذين تجنّدوا لإنجاحِه.
وفي حديث مع مُدير المدرسة المُربي صالح غرّة الذي أعرب عن سعادته؛ قال:”نحنُ نُثمّن الدور الذي تقوم بهِ مُنظمة المُعلمين لدعمِها ورصدها جوائِز لمواضيع التربية والقيم، إذ تهدف تلك المواضيع في الأساس إلى تزويد الطُلاب وتحصينِهم بما يحدّ مِن الآفات المُجتمعيّة المُتفاقِمة”.
وأضاف:”وأقدّر أيضاً التعاون القائِم بين الإدارة والهيئة التدريسية، وخاصة أولئِك الجُنود الأشاوِس الذين وقفوا يداً واحدة مِن أجل إنجاح هذا المشروع. كُلّي فخرٌ أنني مُدير هذا الصرح الذي يُكثّف الجُهود للإرتِقاء بِأبنائِنا عالياً”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.