شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

لجنة المبادرة باقة الغربية : لا يشكر الله من لا يشكر الناس

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 29 نوفمبر, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية, الأخبار المحلية

لجنة المبادرة في باقة الغربية عممت بيام لوسائل الاعلام وصل منه نسخة لموقع هسا جاء فيه ما يلي :

بسم الله الرحمن الرحيم

عن أبي هريرة رضي الله عنه ، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال   :

” لا يشكر الله من لا يشكر الناس “.
حديث صحيح

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن ولاه  أما بعد ، اهلنا الكرام :

زفّت الينا بلديه باقه الغربيه مساء يوم أمس الخميس خبر مفاده الغاء ضريبة تصريف مياه
الامطار ، عبر تجميد تفعيل القانون المساعد .

مما يعني الغاء اشعارات الدفع التي ارسلت للمواطنين .

ونحن من هنا نتوجه باسمى آيات الشكر والعرفان والتقدير  لرئيس بلدية باقة الغربيه  واعضائها الافاضل ، على القرار الشجاع الذي   اتخذوه  في الغاء هذه الضريبه ، فاحتضنوا بذلك أهلهم وأخوانهم ، مما قطع الطريق على الذين ارادوا  بث روح الفتنه والضغينه والفساد  بين ابناء هذا البلد الوادع والامن بأهله .

نسأل الله أن يكتب هذا الانجاز  ورفع هذه المظلمة
في صحائف  اعمال رئيس واعضاء بلديه باقة الغربيه يوم القيامة .
اللجنة تؤكد بهذا على ضرورة ايجاد حل لمشكلة تصريف مياه الامطار في الاماكن  المعلومة لبلدية باقة الغربيه .

كما وندعوهم أن يستمروا في مسيرة العطاء ، الرقي والتطوير لباقة  .

أهلنا الكرام نشكركم جميعاً  على  ايصال رسالتكم الى صنّاع القرار في بلدية باقة الغربيه .

ونناشدكم بهذا  بالالتفاف حول قرارهم الشجاع  والوقوف خلفهم حال حصول اي  تبعات أو مسائلات من قبل وزارة الداخليه .

اخوانكم في اللجنه المبادرة سيقومون بفعاليه جماهيرية حاشده قريبة تكون بمثابة ارسال رسالة شكر لبلدية باقة  رئيساً وأعضاء  .

وتكون ايضاً  بمثابة رسالةٍ واضحة جلية ،  بأننا جميعاً في باقه موحدين متكاتفين على الرغم من اختلاف وجهات النظر بيننا .

ولن نسمح لقلةٍ  قليلة بأن تعبث بأمن هذا البلد الطيب بأهله .

أخوانكم في اللجنة المبادرة

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.