شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الوزير بيرون : تقليص العطلة الصيفية الى النصف و إطالة السنة الدراسية حتى 21 تموز

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 28 نوفمبر, 2013 | القسم: مدارس وتعليم

عممت وزارة المعارف بيانا جاء فيه: “أعلن اليوم وزير المالية يائير لابيد ووزير التربية والتعليم الراب شاي بيرون ووزير الرفاه الإجتماعي مئير كوهن في أعقاب مؤتمر صحفي مشترك اليوم الخميس عن برنامج وزارة التربية والتعليم لإستمرار التعليم في المدارس لغاية 21 تموز، وذلك بحضور المديرة العامة للوزارة ميخال كوهن وكبار موظفي الوزارة”.

سيكون البرنامج على النحو التالي: يطبق البرنامج على مدى ثلاث سنوات في المرحلة الابتدائية، في السنة الأولى يتم تفعيل البرنامج في الصفوف الأولى والثانية أي نحو 200 الف طالب سيتواجدون في إطار تعليمي يشمل مضامين تعليمية بموضوع تعزيز الأسرة والإنتماء للمجتمع إضافة الى دورات إثراء والهدف من ذلك تعزيز التعليم الجماهيري وإيجاد إطار تربوي للطلاب وتنمية ثقافة الفراغ.

في إطار البرنامج سيتعلم الطلاب في مجموعات من الساعة الثامنة حتى الساعة الواحدة، بحيث تتكون كل مجموعة من 28 طالب أيام الأحد إلى الخميس، سيتواجد في الفرقة مرشدون من حركات الشبيبة وبالغون وستعطى الفرصة للمعلمين الذين يرغبون بالعمل في هذا الإطار وذلك بناء على رغبتهم وسيتقاضون اجراً إضافياً على ذلك.

هذا البرنامج هو وليد عمل مشترك لوزارة التربية والتعليم ووزارة الرفاة الإجتماعي وبدعم من وزارة المالية بهدف إعطاء فرصة متساوية لكل طالب بالتواجد في إطار تعليمي في فترة العطلة الصيفية. تعطى هذه الفرصة خاصة للأهالي الذين يصعب عليهم من الناحية الإقتصادية تسجيل ابنائهم في دورات ومخيمات في عطلة الصيف.

وتجدر الإشارة هنا انه سيتم التنسيق مع مركز الحكم المحلي بهدف تأجيل المخيمات الصيفية والأًطر التربوية الأخرى الى شهر اب. من الجدير ذكرة انه سيبدأ هذا البرنامج في الصفوف الأولى والثانية ابتداءً من هذا الصيف وسيشمل كل الطلاب في التعليم الرسمي والى جانب ذلك سيتم البدء بتطبيق جزئي للبرنامج لطلاب الصف الثالث الى الصف الخامس خاصة في الأماكن التي تتبع سلم إجتماعي إقتصادي صعب”.

هذا وأكد الوزراء الثلاثة بأن هذه الخطوة تتماشى مع سياسة الوزارات لتخفيف عبء التكاليف عن كاهل الأهالي حيث سيتم تطبيق البرنامج في القرى والمدن التي تتبع لعنقود إجتماعي 1-4 بشكل مجاني وفي القرى والمدن التي تتبع لعنقود 5-7 يشترك الأهل بمبلغ 300 شاقل، وفي القرى والمدن التي تتبع لعنقود 8-10 يشترك الأهل بمبلغ 450 شاقل.

هذا البرنامج مدعوم من وزارة التربية والتعليم، وزارة المالية، وزارة الرفاة الإجتماعي، مركز الحكم المحلي وأقسام المعارف في السلطات المحلية، صندوق الصداقة، نقابة المعلمين الإبتدائية، شركة المراكز الجماهيرية، مفعال هبايس، وحركات الشبيبة. وهذا البرنامج هو استمرار لبرنامج وزارة التربية والتعليم (معلمون على مدار الساعة) الذي طبق في الصيف المنصرم وهو اخذ مسؤولية على طلاب اسرائيل على مدار 24 ساعة.

إعطاء فرصة متساوية لكل طالب
وكما صرح الراب شاي بيرون أن الهدف من هذا القرار إيجاد حل للأهل الذين يعملون في عطلة الصيف وفي كل عام يبدأون البحث عن إطار تعليمي لأولادهم ويدفعون أموالا طائلة على ذلك، لعدم توافق عطلة الأهالي مع عطلة الطلاب، أما الهدف الثاني فهو إعطاء فرصة متساوية لكل طالب بغض النظر عن خلفيته الإجتماعية والإقتصادية افي التواجد في إطار تعليمي تربوي” الى هنا نص البيان.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (3)

  1. مقهورة من الوضع اللي وصلنا |

    اه ليه لع بهمش برضوا البرنامج يشمل نوم اكل وحمام الاولاد بروحوا عالزور بس خميس جممعة سبت حرام يعني خليهم يشوفوا اهلهم يومين او بكفي جمعة سبت وخلص مشان الاهل مينزعجوش بتعرفوا الاولاد بغلبوا ………اخ بس على هالزمن اللي الولد صار في عالة عامه وابوه وصرنا نعتبر المدارس حضانات لظب الاولاد وطريقة مشان نتريح منهم وبعدها بنحتار ايه اولادنا صعبين وبردوش وبحترموناش وفش عندهم انتماء لاشي الله يهدي الجميع