شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

“زلزال” رونالدو يضرب “طموح” إبراهيموفيتش في ليلة العمالقة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 20 نوفمبر, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, رياضـة

ستوكهولم – وصف نقاد مواجهة البرتغال والسويد في الملحق الاوروبي بالتصفيات المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم بانها لقاء العمالقة مع وجود كريستيانو رونالدو وزلاتان ابراهيموفيتش وجها لوجه لكن الأول فقط هو من نجح في الصعود ببلاده الى النهائيات المقررة في البرازيل العام القادم.

وسجل رونالدو مهاجم ريال مدريد الاسباني ثلاثة اهداف في الشوط الثاني ليقود البرتغال للفوز 3-2 على مضيفتها السويد في مباراة العودة بعدما تغلبت عليها بهدف دون مقابل ايضا في لقاء الذهاب.

وبعدما أحرز الهدف الوحيد في لقاء الذهاب تقدم رونالدو للبرتغال في الشوط الثاني قبل ان يعادل الرقم القياسي لمنتخب بلاده والذي يحمله باوليتا برصيد 47 هدفا.

وقال رونالدو للتلفزيون البرتغالي: “كنت أعلم ان البرتغال بحاجة لي في هذه المباريات وأظهرت وجودي.”

وحاول باولو بينتو مدرب البرتغال تجنب الحديث عن الاعتماد الكامل على رونالدو لكن بعد الاهداف الاربعة التي سجلها قائد المنتخب في مرمى السويد يتضح انه صنع فارقا هائلا.

وهز رونالدو الشباك قرب نهاية لقاء الذهاب بضربة رأس ليمنح فريقه التفوق كما قدم ابراهيموفيتش أفضل ما عنده في مباراة العودة ليسجل هدفين.

وبعدما تعادل للسويد بضربة رأس اثر ركلة ركنية منح ابراهيموفيتش التقدم 2-1 لبلاده من ركلة حرة.

لكن في النهاية كانت الكلمة الأخيرة لرونالدو الذي سجل هدفين في ثلاث دقائق ليجهز على آمال السويد.

وكاد سيباستيان لارسون ان يضع السويد في المقدمة لكن رونالدو افتتح التسجيل للبرتغال بعد تمريرة من جواو موتينيو.

وبعدما اضاف ابراهيموفيتش هدفه الثاني أصبحت البرتغال تعاني من الضغوط لكن رونالدو ارتقى بأدائه مرة أخرى لينطلق بقوة ويحرز هدفين لبلاده.

وقال ابراهيموفيتش وهو يشير لرونالدو: “حصل على ثلاث فرص من هجمات مرتدة وسجل ثلاثة أهداف، هذا هو ما يتميز به.”

وعندما أحرز رونالدو هدفه الثالث اشاد به ابراهيموفيتش ورد المهاجم البرتغالي التحية بعد اللقاء.

وقال رونالدو: “زلاتان لاعب رائع وعندما يحظى المرء بمساندة كبيرة من فريقه فان هذا رائع.”

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.