شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

75 مليون شيقل يدين حوالي 500 شخص من رؤوس الاموال لبلدية باقة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 13 نوفمبر, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية, الأخبار المحلية

75 مليون شيقل يدين حوالي 500 شخص من رؤوس الاموال لبلدية باقة .

بعد انتشار الاقاويل عبر شبكات التواصل الاجتماعي منها الفيسبوك حول ان اكثر من 500 مواطن من باقة الغربية والذين يعتبرون من اصحاب الاموال في باقة يدينون لبلدية باقة الغربية باكثر من 200 مليون شيقل حتى اليوم .

وفي تقصي للحقيقة قام مراسل موقع هسا بالتواصل مع بلدية باقة الغربية للتأكد من مصداقية الخبر , وعلى لسان مسؤول في البلدية قال : ان بلدية باقة الغربية لا تخفي هذا الموضوع ولا تنكره فنعم بلدية باقة الغربية اليوم لديها ديون لاكثر من 500 شخص من باقة الغربية بمبلغ 75 مليون شيقل وليس 200 مليون كما ذكر عبر الوسائل التي لا تتقصى الحقائق كما يجب , وهذه المبالغ هي ديون على اصحابها منذ قيام بلدية باقة الغربية , وبلدية اليوم برئاسة مرسي ابو مخ لم يجد عليها شيئ بل هي تتعامل مع هذا الدين بحرص شديد وتقوم بكل الطرق القانونية من اجل سداد هذا الدين وانهاء هذه الديون التي اصبحت عبئ ثقيل على البلدية .

وتثير هذه المعلومات ضجة واسعة في صفوف الاهالي خاصة مع افراط البلدية بتوزيع فواتير دفع ضريبة المزاريب ، ويطالب الاهالي الرئيس بجني هذه المبالغ الطائلة من رؤوس الاموال اولا بدلا من اثقال كاهل المواطن البسيط ، فيما يؤكد الاهالي على هذه المبالغ في حال جنيها فانها كفيلة بالقيام بمشرع مياه تصريف الاموال دون اللجوء الى كسب اموال اضافية من المواطنين .ويشار الى ان ما باتت تعرف بضريبة المزاريب تثير حراكا جماهيريا وسياسيا واسعين وآخر الكترونيا من خلال تخصيص صفحات عبر شبكات التواصل الاجتماعي مناهضة للقانون .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (5)

  1. اين الاسود من هذا الخبر
    الان عرفنا لماذا القوانين المساعده
    عشان الرئيس ***** على *************** البلديه الواحد منهم مثل ************
    اي لعنه الله على هيك بلد
    انا اطالب اعضاء ق يطلعوا من مخباهم ويتقوا الله بمنتخبيهم
    استحوا على حالكم