شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

مقتل جندي اسرائيلي في المحطة المركزية في العفولة واعتقال فلسطيني

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 13 نوفمبر, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

تعرض جندي كان داخل حافلة الركاب في المحطة المركزية في العفولة للطعن من قبل شاب عربي بحسب الاشتباه، في كل انحاء جسده ووصفت حالة الجندي بالحرجة، وتم اعتقال الشاب، بحسب بيان الشرطة.

وفي بيان اخر للناطق بلسان نجمة داوود الحمراء علم ان طاقم الاسعاف التابع لمنطقة الجلبواع قدم الاسعافات الاولية للجندي الذي كان داخل الحافلة، اثر تعرضه للطعن في الجزء العلوي من جسده، وان حالة الجندي 18 عاماً حرجة جدا وغير مستقرة.

تفاصيل اولية:

ويتضح من التحقيقات الاولية، بحسب ما اوردت الشرطة، ان الجندي سافر مع الشاب الذي يعتقد انه فلسطيني من الضفة الغربية تواجد في البلاد بدون تأشيرة دخول، باتجاه الناصرة وعندما وصلت الحافلة الى المحطة المركزية في العفولة طعن الفلسطيني الجندي عدة طعنات في اجزاء مختلفة من جسده، وخلال عملية الطعن استطاع الجندي بمساعدة عدد من الركاب السيطرة على الشاب واخراجه من الحافلة ونقله الى عناصر الشرطة في المحطة، وتحقق الشرطة في خلفية الحادث واغلقت الشرطة المنطقة.

المشبوه بالطعن من جنين 16 عاماً

وورد في بيان لاحق للشرطة ان الشاب الفلسطيني المشبوه بالطعن هو من سكان جنين ويبلغ من العمر 16 عاماً، وان خلفية الحادث غير معروفة حتى الساعة.

واصدرت الناطقة بلسان الشرطة لوبا السمري بيانا جاء فيه:”بالساعة الاخيره من صباح اليوم الاربعاء,في مدينة العفولة, بمحطة الباصات المركزية”ايجد” , ووفقا للمعلومات والتفاصيلالاولية المتوفره , اقدم مشتبه ,على ما يبدو عربي, على طعن جندي مصيبا اياه بجراح في كافة انحاء جسده ووصفت حالته بالحرجة.

هذا وتم ضبط المشتبه من قبل مواطنين هناك ومستخدمي الامن والحراسة .

بيان لاحق لسمري: الخلفية لم تتضح بعد

وفي بيان لاحق لسمري جاء:” وفقا لاعمال الفحص والتحقيقات الاولية يستشف وعلى ما يبدو بان الجندي المصاب, من الوسط اليهودي, كان يستقل باص المتوجه من صوب مدينة الناصره للمحطة المركزية في العفولة وبحيث كان الشاب المشتبه الذي تبين لاحقا على انه فلسطيني من سكان جنين في حوالي سنوات العشرينات من عمره , كان يستقل ايضا ذات الباص ومع وصولهما للمحطة المركزية بالعفولة اقدم الشاب المشتبة الفلسطيني على طعن الجندي بعدة انحاء من جسده.

هذا ونجح الجندي بمساعدة مواطنين اخرين بالسيطره على المشتبه واخرجوه من الباص ومن ثم قاموا بتسليمه لافراد الشرطة الذي احالوه لمركز الشرطة للتحقيق مع العلم انه تم ايضا ضبط السكين التي اقدم على استعمالها المشتبه خلال تنفيذه لعملية طعن الجندي كما ما زالت توصف جراح الجندي بالبالغة حتى الحرجة.

والى ذلك ,تواصل شرطة العفولة بالشمال في اعمال البحث الفحص والتحقيق في كافة تفاصيل ظروف وحيثيات هذة الواقعة بما فيها الخلفية التي لم تتضح كامل معالمها بعد اضافة لاعمال البحث والتمشيط في المنطقة هناك حول شخص او غرض ما مشبوة فيما اذا”، الى هنا بيان سمري.

لاحقا اتضح ان المشتبه الفلسطيني لا يملك وعلى ما يبدو تأشيرات وتصاريح قانونية لمكوثه في البلاد ,كما يبلغ من العمر حوالي 16 عاما والتحقيقات ما زالت جارية.

الشرطة: خلفية الحادث قومية

وافادت التحقيقات الواردة من الشرطة ان خلفية الحادثة هي قومية، حيث ان الفلسطيني القاصر المشبوه بتانفيذها قام بفعلته احتجاجاً على سجن اقرباء له، وان القاصر تم تحويله الى المستشفى لتلقي العلاج اثر اصابته بجراح.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.